• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تنظيم ملتقى حول مهنة الصيد قريباً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 أبريل 2016

ناصر الجابري (أبوظبي)

أكد المستشار علي المنصوري رئيس الاتحاد التعاوني لجمعيات صيادي الأسماك، رئيس جمعية أبوظبي التعاونية لصيادي الأسماك، أن الاتحاد التعاوني لجمعيات صيادي الأسماك بصدد إقامة ملتقى قريباً يتناول مسيرة الآباء والأجداد في مهنة الصيد، وكيفية تعاملهم مع الظروف البحرية المحيطة، وتمكنهم من توريث المهنة للأبناء.

وأضاف «سنقوم بتعريف الصيادين إلى المعدات والآلات التي ارتبطت بمهنة الصيد قديماً، والقوانين والتشريعات والمواثيق الشرفية التي حرص خلالها كل صيادي دولة الإمارات على التزامها، رغم عدم وجود قوانين رسمية في تلك الفترة الزمنية».

وأشار إلى أن الأنظمة سابقاً بسيطة، إلا أنها تميزت بحفاظها على استدامة الثروة السمكية، وبالتالي، فثقافة الحفاظ على الثروة السمكية، والتزام مواسم الصيد حفاظاً على أنواع الأسماك، هي ثقافة متجذرة في ابن الإمارات، وممارسة في السابق، وجاءت المؤسسات الحكومية لتواصل هذا النهج عبر الدراسات المستفيضة، والأبحاث التي تقوم بها، حفاظاً على التنوع البيولوجي.

وأوضح «هناك وعي عام لدى الشباب اليوم بمكانة الصيد، وما تمثله المهنة من موروث ثقافي مهم في مجتمع الإمارات، ونسعى لزيادة نسبة الوعي عبر الاجتماعات المستمرة، والمبادرات التي ترسخ مفهوم الصيد، ودور الصياد باعتباره جزءاً رئيساً في منظومة العمل البيئي المتكامل، والملتقى سيفيد ثلاثة أطراف رئيسة تتمثل في الصياد، والجيل الناشئ، والمجتمع ككل، كما سيعد فرصة للوقوف على أبرز التحولات التاريخية التي شهدتها الدولة، والتذكير بها، ومقارنة الاختلافات، والتطورات على المهنة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض