• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

دقائق قاتلة حطمت مسيرة الريال

7 مباريات أضاعت «الملكي» في الليجا والكأس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2018

القاهرة (أنور إبراهيم)

فقد فريق ريال مدريد هذا الموسم ميزة كبرى كان يتفوق بها على جميع منافسيه في الموسم الماضي، وهي تسجيل أهداف حاسمة في الدقائق الأخيرة القاتلة من المباريات، بضربة رأس صاروخية من سيرجيو راموس، أو ركلة حرة مباشرة قوية من كريستيانو رونالدو، واختلف الحال هذا الموسم، وانقلب الوضع إلى النقيض تماماً إذ أصبحت شباك مرمى«الملكي» هي التي تهتز كثيراً في الدقائق الأخيرة والحاسمة من المباريات، ماترتب عليه خروج الريال مبكراً من كأس الملك، وتراجع ترتيبه في الدوري الإسباني «الليجا»، ولم يحدث هذا الأمر في مباراة أو اثنتين، وإنما في 7 مباريات كاملة (5 في الليجا و2 في الكأس) وهو مالم يحدث للريال خلال السنوات العشرالأخيرة.

وكانت البداية في مباراة بيتيس في «الليجا» يوم 20 سبتمبر الماضي عندما نجح اللاعب سانابريا في تسجيل هدف قاتل في الدقيقة 90 خرج به بيتيس فائزاً بالمباراة 1/‏ صفر وسط ذهول ودهشة جماهيرالسانتياجو برنابيو.. والمباراة الثانية كانت في كأس الملك ضد فريق «فوينلابرادا» المتواضع والذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة ومع ذلك أحرج الريال في السانتياجو برنابيو وإستطاع اللاعب بورتيللا تسجيل هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 89 من المباراة.. أما المباراة الثالثة فلعبها الريال ضد سيلتا فيجو 7 ينايرالماضي في الليجا، واستطاع اللاعب ماكسي جوميز تسجيل هدف التعادل لفريقه في مرمى كيلور نافاس قبل نهاية المباراة بثمان دقائق فقط، وانتهت المباراة بالتعادل 2/‏2.

والمباراة الرابعة كانت في كأس الملك وانتهت أيضاً بالتعادل 2/‏2 بين الريال وفريق نومانشيا (درجة ثانية)، وتمكن اللاعب جويليرمو من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 82 أيضاً وكان ذلك يوم 10 يناير الماضي. أما المباراة الخامسة يوم 13 يناير ضد فياريال في الليجا، فقد خسرها الريال صفر/‏1 على ملعبه ووسط جماهيره بهدف اللاعب فورنالز في الدقيقة 87. ثم جاءت المباراة السادسة يوم 3 فبراير الماضي في الليجا، وتعادل فيها الريال مع ليفانتي 2/‏2 بعد أن كان متقدماً 2/‏1 وسجل اللاعب باتزيني هدف التعادل لليفانتي قبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بدقيقة واحدة (ق89).

أما المباراة السابعة والأخيرة، فكانت في الليجا يوم الثلاثاء الماضي ضد فريق إسبانيول على ملعبه وخسر«الملكي» صفر/‏1 وجاء الهدف في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، وسجله اللاعب مورينو هداف إسبانيول، ليبعد الريال عن ملاحقة أتلتيكو مدريد الثاني في ترتيب الليجا بعد برشلونة الذي ضمن أحراز اللقب، وليزيد موقف «الملكي» تعقيداً قبل مواجهة باريس سان جيرمان المهمة في عودة دورالـ16 لدوري الأبطال الأوروبي «الشامبيونزليج» الثلاثاء القادم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا