• الأحد 11 رمضان 1439هـ - 27 مايو 2018م

مشتريات الأجانب تستحوذ على 61% من إجمالي التداولات

سوق أبوظبي يحتوي «جني الأرباح» ويتمسك بمساره الصاعد فوق مستوى 2900 نقطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 فبراير 2013

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي) - حافظ سوق أبوظبي للأوراق المالية على مساره الصاعد للجلسة الثالثة على التوالي أمس، على الرغم من عمليات جني الأرباح التي قلصت كامل المكاسب التي سجلها، ودفعته إلى الإغلاق عند مستويات جلسة أمس الأول نفسها.

وأغلق المؤشر العام عند مستوى 2923 نقطة، ووصل إلى منتصف الجلسة عند أعلى مستوياته 2937 نقطة، وواجه عمليات جني أرباح تركزت على أسهم العقارات والبنوك بددت كامل مكاسبها، وأغلق بعضها على استقرار والآخر على تراجع، بيد أن تماسك السوق أمام عمليات جني الأرباح يعد أمراً إيجابياً، بحسب وسطاء ومحللين ماليين.

وقال وليد الخطيب المدير المالي الأول لشركة ضمان للاستثمار، إن السوق لا يزال بحاجة إلى مرحلة من التقاط الأنفاس بعد ارتفاعاته القياسية منذ مطلع العام، بحيث تتاح الفرصة لدخول سيولة جديدة عند مستويات سعرية مقبولة، يمكن أن تدفع السوق إلى موجة جديدة من الارتفاع.

وتراجعت مستويات السيولة بشكل ملحوظ من معدلات تجاوزت 200 مليون درهم طيلة الجلسات الماضية إلى 138 مليون درهم، من تداول 68,5 مليون سهم، جرى تنفيذها من خلال 991 صفقة، وتفوقت تعاملات الأجانب على حصة المواطنين بكثير بنحو 61% من خلال مشتريات بقيمة 84,33 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 74,27 مليون درهم.

وبذلك أضاف الاستثمار الأجنبي صافي شراء جديد بقيمة 10 ملايين درهم، بواقع 9,2 مليون درهم للخليجيين، و1,8 مليون درهم للأجانب غير العرب، في حين حقق العرب صافي بيع بقيمة مليون درهم.

وسجلت 4 قطاعات ارتفاعاً ساهمت في تمسك السوق بمساره الصاعد، وهي العقارات والاتصالات والطاقة والسلع الاستهلاكية، في حين انخفضت 4 قطاعات أخرى هي البنوك والتأمين والصناعة والخدمات، واستقر قطاع الاستثمار بدون تغير. وارتفعت أسعار 14 شركة مقابل انخفاض أسعار 10 شركات، واستقرت أسعار 12 شركة دون تغير، وحقق سهم البنك التجاري الدولي للجلسة الثانية على التوالي، أكبر نسبة ارتفاع سعرين بنحو 14,7% إلى 1,71 درهم، من 8 صفقات بقيمة 618,2 ألف درهم، من تداول 363 ألف سهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا