• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

يستضيف باحثين ومختصين لطرح قضايا متنوعة

مقهى الأيام يتناول «الأخلاق في التراث الثقافي الإماراتي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 أبريل 2016

الشارقة (الاتحاد)

يستضيف مقهى الأيام في البيت الغربي بقلب الشارقة، أحد أبرز عناوين وفعاليات أيام الشارقة التراثية، العديد من الباحثين والمختصين في شؤون وقضايا التراث والتاريخ من داخل الدولة وخارجها، يومياً في أمسيات وندوات ومحاضرات، تلقى تفاعلاً ونقاشاً وحواراً من قبل الجمهور الذي يقبل على هذا النوع من الفعاليات.

مكارم السنع

وكان ضيف مقهى الأيام أمس الأول السبت، الباحث ماجد بوشليبي، الذي تناول في محاضرة له «الأخلاق في التراث الثقافي الإماراتي»، فمن المعروف أن مجتمع دولة الإمارات مجتمع منضبط بعاداته وتقاليده الراسخة على مدى السنين، والتي تنبع من الدين الإسلامي الحنيف، حيث كانت مكارم الأخلاق صفة لازمة للمجتمعات الإسلامية، وأصبح المجتمع الإسلامي نموذجاً رائعاً يضرب به المثل في كرم أخلاق أهله، سواء كان في علاقتهم بالغريب، أو كانت علاقة أعضاء المجتمع فيما بينهم.

وشرح بوشليبي أنه مما كان ينقل تقاليد ومعارف المكارم والسيرة الحسنة عند أفراد المجتمع هي المجالس، مدارس السنع، والآباء والأجداد الذين توارثوا مكارم السنع وحسن التعامل على مدى السنين، ونقلوها كابراً عن كابر، وقد لزم الآن التذكير والتذاكر في مجمل السير الحسنة، وأفعال السنع الطيبة التي يتخلق بها مجتمع الإمارات، وتعبر عن هويته وانتمائه واسترجاع ذكريات السنع أمام الجيل الجديد، لنسير معاً بسيرة مكارم أخلاق مجتمعنا، فكما قيل: الساير ساير على أسنعه، بمعنى أن كل من يتعامل مع الآخرين يتعامل معهم على ما فيه من سيرة حسنة، ويتخلق معهم بما تربى عليه من خلق كريم.

آداب المجلس ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا