• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

حلوة سعيد توقع روايتها الأولى في دار كتّاب

اكتشافات «جارة القمر» الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 فبراير 2015

هيفاء الشويخي (دبي)

جاورت الكاتبة حلوة سعيد القمر، واستعلت المقعد الأزرق في قلب دار كتاب للنشر، وفي ردهة المقهى الثقافي، في حفل توقيع روايتها الأولى «جارة القمر» في حضور لفيف من الكتاب والصحفيين يتقدمهم الناشر جمال الشحي، مدير عام الدار والكاتب محمد الحبسي والكاتبة خولة السويدي، فيما أدارت الكاتبة ايمان اليوسف الجلسة الحوارية.

وعلى وقع الأضواء الخافتة تحدثت الكاتبة بود بالغ يشي بالجانب الآخر من شخصيتها كأم ومربية لثلاث فتيات شابات أهدتهن اليوم أما وخالة وأختا وجدة ورفيقة أسمتها «جارة القمر».

تحدثت حلوة سعيد عن بداياتها الأدبية وحياتها الشخصية مشيرة إلى أنها تأخرت في تحقيق حلمها، وبحكم الظروف الشخصية أجلته كثيرا لكنها لم تفقده، وبقيت حريصة أن تمسك به حتى يرى النور في ملحمة اجتماعية تدور أحداثها في دبي.

وعن «جارة القمر» البطلة تقول، إنها ابنة لزواج مختلط فنصفها إماراتي ونصفها الآخر لبلد عربي، تبدأ بالبحث عن شيء ما ترغبه بشدة ثم تكتشف فجأة انه كان منذ البداية جارها.

من جانبه أعرب جمال الشحي، مدير عام دار كتاب عن ايمانه الكبير برواية حلوة سعيد «جارة القمر»، ولذلك فقد عمدت دار كتاب على منحها الفرصة التي تستحقها، كما انها فرصة مهمة بالنسبة للدار ان تقدم للقراء عملا روائيا بهذه الجودة والعمق وهو ما نحرص عليه فعليا كناشرين.

بدوره نوجه الكاتب محمد الحبسي بالشكر للكاتبة كونها لم تجسد فقط مشروعا أديبا روائيا راقيا إنما جسدت نموذجا يحتذى به للأم الاماراتية الطموحة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا