• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

خبرتها تمتد لعقدين في المنتجعات الصحية

لورا جيرام صاحبة يد مداوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2018

نسرين درزي (أبوظبي)

عندما قررت البريطانية لورا جيرام، وهي في سن الـ 15 عاماً الالتحاق بمعهد التدريب على علوم التدليك الصحية، لم تكن تعلم أنها في غضون سنوات قليلة ستدخل القطاع من أوسع أبوابه. وهي اليوم، وبعد 20 عاماً من الخبرة العملية والاطلاع على المستجدات في مجال الاسترخاء وتأخير الشيخوخة، تشغل منصب المدير التنفيذي لمشاريع المنتجعات الصحية «إسبا»، أقدم المجموعات من نوعها في أوروبا، والمسؤولة عن أكثر من 200 فرع خارج المملكة المتحدة.

اختصاص جديد

«الاتحاد» التقت جيرام، على هامش زيارة قامت بها مؤخراً إلى أبوظبي، أجرت خلالها جولة على عدد من المنتجعات الصحية، وقدمت ورش عمل حية تناولت أفضل الوسائل المتبعة لتأخير الشيخوخة وإعادة الرونق إلى الجسم بالاعتماد على تغيير أسلوب الحياة واستعمال منتجات خالية من المواد الصناعية.

وذكرت خبيرة جلسات المساج العلاجي أنها لم تختر مهنتها بالشكل الحرفي وإنما كانت إرادتها خوض اختصاص جديد كان قد بدأ للتو في لندن بالتزامن مع انطلاق مفهوم «علاجات السبا». ومع شغفها بأجواء المنشآت الفندقية والرفاهية والاسترخاء الذي يعيشه نزلاء الفنادق، أعجبتها فكرة الانتساب إلى هذا العالم. وأخذت تتدرج في المهنة وكانت في كل مرة تنهي فيها جزءاً من الاختصاص يدفعها الفضول إلى خوض مجال جديد.

تفاصيل الجودة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا