• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مشاركون في مؤتمر ومعرض «الطاقة إلى السحابة»

«المدن الذكية» تخفض معدلات الاستهلاك وتحسن الخدمات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 أبريل 2016

حسام عبد النبي (دبي)

تعد المدن الذكية المجهزة بتقنية إنترنت الأشياء، والتي تجمع بين التكنولوجيا التشغيلية وتكنولوجيا المعلومات، أكثر قدرة على خفض معدلات استهلاك الطاقة وتحسين الخدمات المقدمة لمواطنيها من خلال التحليل والإدارة الفورية للبيانات، بحسب مشاركين في فعاليات الدورة الرابعة من مؤتمر ومعرض «الطاقة إلى السحابة» الذي نظمته أمس شركة شنايدر إلكتريك في مركز دبي للمؤتمرات والمعارض ويعد أكبر حدث إقليمي من نوعه حول المدن الذكية.

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، خلال افتتاحه للدورة الرابعة من مؤتمر ومعرض «من الطاقة إلى السحابة» إن الهيئة تولي أهمية كبرى للتحول نحو مدن المستقبل الذكية، وذلك عبر تأسيس بنية تحتية فعالة توفر أفضل الخدمات الحكومية الذكية والمبتكرة على مدار الساعة بإجراءات سهلة، ومبسطة، وكفاءة عالية، وشفافية تامة لتتخطى احتياجات وتوقعات كل من يقطن في دولة الإمارات وتحقيق جودة حياة استثنائية.

وتابع «تشتمل استراتيجية الشبكات الذكية على 11 برنامج، سيتم الانتهاء منها في المراحل القصيرة والمتوسطة وطويلة الأجل بين عامي 2014-2035.

و خلال كلمته قال الطاير، إن انعقاد مؤتمر»الطاقة إلى السحابة«هذا العام يأتي في وقت نشهد فيه تحولات اقتصادية كبيرة وتطورات متسارعة في البنى التحتية، مضيفاً أن (ديوا) تسعى جاهدة لكي تصبح خدماتها وشبكاتها أكثر ذكاءً وترابطاً من أي وقت مضى.

من جهته، أكد فريدريك أبال، نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الطاقة في «شنايدر إلكتريك»، أهمية بناء مساحات مجتمعية تثري حياة السكان من خلال حلول الاتصال الرقمي والتكنولوجيا لتبسيط أنماط الحياة ومن خلال الأتمتة لجعل العمليات أكثر تكاملاً، مبيناً أن هذه المجتمعات، التي تشكل معاً المدن، تحتاج إلى أن تكون مرتبطة ببنية تحتية يمكن أن تستوعب التزايد الكبير في أعداد السكان وتواكب تطلعاتهم المتنامية والمتغيرة. وأوضح أبال، أن مؤتمر «الطاقة إلى السحابة» شهد في عامه الرابع، تطوراً كبيراً منذ انطلاقه في عام 2012، وهذا يعكس حجم التقدم الذي أحرزته دبي في تحولها إلى مدينة ذكية، مشيراً إلى أن من المؤتمر يستهدف إلى استعراض وتسليط الضوء على أحدث الحلول التكنولوجية التي يمكن أن تترك أثراً إيجابياً على المجتمعات والبيئة.

وقال إن شنايدر إلكتريك تستعرض خلال الحدث أحدث الحلول الذكية المعززة بتقنية إنترنت الأشياء عبر أنشطة محاكاة تفاعلية ستقام في منطقة مخصصة على مساحة 5000 متر مربع، مضيفاً أنه سيشمل ذلك مجموعة من أنظمة المدن الذكية الخاصة بالمنازل والفنادق والمستشفيات والمؤسسات التعليمية والمرافق العامة.

ولفت إلى أنه في واحدة من الفعاليات المهمة التي يشهدها المؤتمر هذا العام، يناقش كبار خبراء الشركة أيضاً أهمية الاستراتيجية الجديدة للعلامة التجارية (Life is ON) ونهجها المتكامل في مجال إدارة الطاقة عبر أربع ركائز، هي الاتصال، والاستدامة، والكفاءة، والموثوقية والسلامة، منوهاً أن دورة العام الحالي من المؤتمر شهدت مشاركة أكثر من 2000 زائر من قطاع القطاعات ونحو 200 من كبار الشخصيات من مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا