• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ترأس المجموعة العربية في اجتماع «الشؤون النقدية والمالية» لصندوق النقد والبنك الدوليين

الطاير: دول «التعاون» اعتمدت معايير لإعادة هيكلة سياسات دعم الوقود وضبط الإنفاق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

ترأس معالي عبيد حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية، المجموعة العربية في اجتماع اللجنة الدولية للشؤون النقدية والمالية، وذلك خلال مشاركة وفد الدولة في اجتماعات الربيع لصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي المنعقدة في العاصمة الأميركية واشنطن، خلال الفترة من 15 ولغاية 17 أبريل الجاري.

استعرض معاليه، في كلمته جملة من المواضيع، على رأسها الاقتصاد العالمي والسياسات المالية والنقدية وسبل تحقيق استقرار مالي على المستوى الدولي.

ودعا معاليه إلى مواجهة تحديات التضخم الاقتصادي ودعم اقتصاد الدول النامية، في ظل انخفاض قيم السلع والأصول، من خلال تشديد رقابة صندوق النقد الدولي والحكومات على أطر تطوير وتطبيق السياسات المالية، لتعزيز الثقة في الاقتصاد المحلي والعالمي على حد سواء.

وقال معاليه: «تتمثل أولويات الدول المتقدمة في الحد من مخاطر الانكماش الاقتصادي وخلق آفاق جديدة للنمو، هذا ويتوجب على الدول كافة تطوير سياسات ملائمة لبنيتها الخاصة وتعزيز احتياطاتها المالية على المدى القصير، بما يدعم من السياسات النقدية ويحقق النمو الاقتصادي المنشود. هذا بالإضافة إلى وضع معايير واضحة لقياس المبادرات، بهدف تشجيع الابتكار وتعزيز سياسات سوق العمل والنهوض بالناتج القومي لهذه الدول».

وأضاف معاليه: «تواجه منطقة الشرق الأوسط تحديات كبيرة، حيث اعتمدت العديد من دول مجلس التعاون الخليجي مجموعة من المعايير لتعزيز البنية المالية، وذلك من خلال إعادة هيكلة سياسات دعم الوقود وضبط الإنفاق المالي، وقد بدأت بعض هذه الدول إجراءاتها لرفع الدعم عن الوقود وتوسعة القاعدة الضريبية بهدف تعزيز الاحتياطات المالية والاستجابة لمتطلبات الإنفاق». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا