• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

"التغير المناخي والبيئة" تعلن نتائج المسح السنوي الثاني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 أبريل 2016

شروق عوض (دبي)

كشفت نتائج المسح السنوي الثاني "لحالة الوعي والسلوك البيئي" الذي أعدته وزارة التغير المناخي والبيئة، أن متوسط معدل الوعي البيئي لدى المؤسسات والجهات الحكومية والمزارعين والصيادين والمجتمع والشباب، للعام الماضي (2015) شهد ارتفاعاً ملحوظا بنسبة نمو (5%)، بالمقارنة مع نتائج المسح الأول للعام 2014، إذ بلغ المتوسط للعام المنصرم (68%)، في حين بلغ متوسط العام 2014 (63%)، حسب تأكيدات المهندسة عائشة محمد العبدولي، مدير إدارة التثقيف والتوعية البيئية في الوزارة.

وقالت المهندسة عائشة العبدولي في تصريح لـ"الاتحاد" إن معدل الوعي البيئي لدى المزارعين والصيادين احتل المرتبة الأولى، حسب نتائج مؤشرات المسح الثاني للأداء الرئيسية للعام 2015، وبنسبة (78%)، تلاه معدل الوعي البيئي لدى الجهات الحكومية إذ بلغت النسبة (73%)، وجاء معدل الوعي البيئي لدى المؤسسات بالمرتبة الثالثة وبنسبة (70%)، في حين جاء معدل الوعي والسلوك البيئي لدى المجتمع بالمرتبة الرابعة وبنسبة (63%)، أما السلوك فجاء بالمرتبة الخامسة وبنسبة (54%).

وبيّنت العبدولي أنه بالاستناد إلى نتائج المسح السنوي الأول لحالة الوعي والسلوك الذي أعدته وزارة التغير المناخي والبيئة خلال العام 2014 تبين اختلاف في تصدر تلك الفئات التي ارتكز عليها المسح عما أظهره المسح الحديث (2015)، إذ تصدر معدل الوعي البيئي لدى المؤسسات بالمرتبة الأولى وبنسبة (79%) ، في حين جاء معدل الوعي البيئي لدى الجهات الحكومية بالمرتبة الثانية وبنسبة (75%)، وتساوى معدل الوعي البيئي لدى المزارعين والصيادين ومعدل الوعي والسلوك البيئي لدى المجتمع بالمرتبة الثالثة وبنسبة (60%)، في حين جاء السلوك بالمرتبة الرابعة وبنسبة (55%)، أما معدل الوعي البيئي لدى الشباب، فجاء بالمرتبة الخامسة وبنسبة (53%).

وشددت العبدولي على أهمية إجراء مسح "حالة الوعي والسلوك" بشكل سنوي، بهدف تثقيف الشباب، لقيادة دولة الإمارات نحو مستقبل مستدام، وتقوية التزام المجتمع لتحقيق الاستدامة والحماية البيئية، وتشجيع المشاركة الفعالة للشركات والقطاعات الاقتصادية في التوجه نحو الاستدامة البيئية، وضمان مواءمة وفعالية جهود التوعية والتثقيف البيئي في دولة الإمارات، وبناء القدرات الكافية في دولة الإمارات لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتوعية والتثقيف البيئي.

ولفتت إلى أن المسح السنوي يركز بشكل مستمر على مؤشرات رئيسية عدة للأداء متمثلة في المعرفة، والوعي البيئي لدى الشباب، ومعدل الوعي والسلوك البيئي الإيجابي للمجتمع، ومعدل الوعي البيئي للمؤسسات، ومعدل الوعي البيئي للجهات الحكومية، ومتوسط الوعي البيئي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض