• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

دعا شركات الطيران الأميركية إلى تقديم خدمات أفضل

أحمد بن سعيد: تحسين الأداء يضمن استعادة العملاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 فبراير 2015

حسونة الطيب

حسونة الطيب (أبوظبي)

دعا سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، شركات الطيران الأميركية لتحسين أدائها، لضمان استعادة العملاء، وذلك في رد على اتهامات هذه الشركات للناقلة الوطنية بجذب العملاء.

وأكد سموه في تصريحات نقلتها وكالة بلومبيرغ، أن مناشدة شركات الطيران الأميركية لحكوماتها بتقليص توسع شركات خطوط الطيران الخليجية في الأراضي الأميركية، تقلل من المنافسة، في ظل اتفاقية الخدمات الجوية الموقعة مع الإمارات في عام 1999.

وأشار إلى أنه بدلاً من محاولة استعادة عجلة التاريخ، ينبغي على الشركات الأميركية مثل يونايتد كونتننتال ودلتا أمير، التركيز على تقديم خدمات أفضل.

وقال سموه: «علينا تقديم الأفضل لضمان جذب المسافرين إلينا، ولا شك في أن الناس لا يمانعون في دفع المزيد من النقود للحصول على خدمة أفضل، لا سيما وأن الأمر بجله يخضع في النهاية لجودة الخدمات».

وفتح الصراع الأميركي جبهات جديدة في قطاع الطيران المدني العالمي، الذي انجذب خلال السنوات القليلة الماضية نحو الخليج، لينجم عن ذلك ضم شركات الطيران الإماراتية لعدد من الطائرات الكبيرة، واحتلال دبي لمركز عالمي لرحلات الطيران الدولية، لتتمكن من بناء أكبر شركة طيران في العالم في غضون ثلاثة عقود فقط.

وأضاف سموه: «عندما وقع الأميركيون الاتفاقية أكدوا سياسة الفضاء المفتوح، حيث نظرت العديد من شركات الطيران لنا على أنها العملاقة، ولم تضع في حسبانها أن الشركات التي تنطلق من هذه المنطقة ستنافسها في يوم ما».

وأفادت بيانات اطلعت عليها «رويترز» أن شركات طيران أميركية فقدت خمس نقاط مئوية من حصتها من حجوزات الرحلات الجوية من الولايات المتحدة إلى شبه القارة الهندية وجنوب شرق آسيا منذ عام 2008، بسبب المنافسة المحتدمة من ناقلات الخليج.

وتشهد شركات الطيران الأميركية تآكلاً في حصتها من حجوزات الرحلات المتجهة إلى ميلانو، وذلك بحسب تقرير أرسلته الشركات إلى البيت الأبيض ووزارات الخارجية والنقل والتجارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا