• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

طرحه دي ميستورا ويقضي بتعيين 3 نواب للرئيس يتولون السلطات السياسية والعسكرية

المعارضة ترفض عرضاً يبقي الأسد بصلاحيات محدودة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 أبريل 2016

جنيف (وكالات)

رفضت الهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لأوسع أطياف المعارضة السورية، عرضاً نقله إليها الموفد الدولي ستيفان دي ميستورا يقضي بقاء الرئيس بشار الأسد في منصبه بصلاحيات محدودة في المرحلة الانتقالية، مع تعيين 3 نواب له تختارهم المعارضة ويتولون صلاحيات الرئاسة السياسية والعسكرية ، فيما أكد المبعوث الأممي أن هذه الفكرة ليست وجهة نظره الشخصية من دون أن يحدد مصدرها.

وأبلغ عضو مفاوض في وفد الهيئة العليا إلى فرانس برس في جنيف أمس رافضاً كشف اسمه: «طرح السيد دي ميستورا خلال اجتماعنا به الجمعة فكرة تنص على أن يعين الأسد 3 نواب له وقال لنا انتم من تختارونهم على أن ينقل صلاحيات الرئاسة السياسية والعسكرية إليهم»، مضيفاً «بمعنى إبقاء الأسد في منصبه وفق المراسيم البروتوكولية» في مرحلة الانتقال السياسي.

وأوضح أن دي ميستورا نقل هذه الأفكار في محاولة «للخروج من دوامة الحلقة الفارغة التي ندور فيها بمعنى تشكيل هيئة الحكم الانتقالي قبل الدستور أو وضع الدستور قبل هيئة الحكم الانتقالي» ، مؤكداً

أن وفد المعارضة «رفض هذه الفكرة رفضاً قاطعاً.. وقلنا له إن هيئة الحكم الانتقالي هي الجهة المكلفة وضع المبادئ الدستورية على غرار تجربة ليبيا والعراق والكونجو».

ويأتي اقتراح دي ميستورا بعد استئناف جولة صعبة من المحادثات غير المباشرة بين ممثلين للحكومة السورية والمعارضة، قال إن جدول أعمالها يركز على بحث الانتقال السياسي ومبادئ الحكم والدستور. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا