• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

أكدوا أن الإنجاز يعكس رؤية القيادة الرشيدة

مسؤولون: تصدر الإمارات مؤشرات التنافسية نتاج جهد متواصل لفرق العمل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2018

ناصر الجابري (أبوظبي)

أشاد مسؤولون بتصدر دولة الإمارات 50 مؤشراً وفق مؤشرات التنافسية العالمية، مؤكدين أن هذه النتائج تعكس رؤية القيادة الرشيدة، واستراتيجيتها المتمثلة في الارتقاء بمختلف الخدمات، بما ينعكس إيجاباً على المواطنين، والمقيمين، وهو ما برهنت عليه الدولة من خلال فرق العمل التي تتسابق على التميز، والمبادرات الهادفة لترسيخ ثقافة التنافسية.

وأكد أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام، أن تصدر الإمارات مؤشرات التسامح في تقرير الكتاب السنوي للتنافسية العالمي، وتقرير مؤشر الازدهار، وتقرير تنافسية المواهب العالمية يدل على الجهود المبذولة من قبل حكومة الإمارات لترسيخ ثقافة التسامح لدى المواطنين، والمقيمين من خلال تبني نهج الانفتاح، والتسامح.

وأضاف «هذا التميز يعكس قناعة دولية بدور دولة الإمارات الريادي في مختلف مجالات التسامح الإنساني، وإيمان مطلق من كبرى مؤسسات العالم الدولية بما حققته الإمارات بمبادراتها، وتنظيمها للمؤتمرات العالمية، والإقليمية الداعية للتسامح الديني، والتعايش ما بين الجميع في دول يسودها العدل، وتحكمها المساواة».

وأشار إلى أن احتضان الإمارات نحو 200 جنسية حول العالم باختلاف دياناتهم وأعراقهم وخلفياتهم الثقافية، وبهذا النسيج الاجتماعي المتكامل الذي يضمهم في دولة واحدة، يعد مثالاً مشرقاً، ورسالة عالمية مفادها أن الحكم الرشيد يحقق التسامح، كما أنه يمثل بادرة أمل لدول المنطقة لحذو هذا النهج الإنساني.

وأوضح أن ثقافة التسامح، وتقبل الآخر أدت إلى تهافت الأفراد، ومختلف المنظمات الدولية للقدوم للدولة، وتنظيم محافلها في أرض الإمارات، وهو ما أثمر السعادة التي أصبحت اليوم حقيقة نلتمسها لدى الجميع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا