• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

فينجر.. «رجل ميت يمشي» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2018

دبي (الاتحاد)

«رجل ميت يمشي» كلمات تبدو متناقضة، ولكنها عنوان لرواية شهيرة، واسم لفيلم سينمائي شغل العالم قبل ما يقرب من ربع قرن، والأهم أنها واقع ينطبق على آرسين فينجر المدير الفني لآرسنال، «رجل ميت يمشي» ما هي إلا عبارة حظيت باستخدام واسع على النطاق العالمي منذ منتصف التسعينيات من القرن الماضي، لوصف حالة الشخص الذي يواجه مأزقاً حقيقياً يتعلق بمستقبله، أو مجال عمله، وتعود بدايات استخدامه بعد ظهور فيلم سينمائي يحمل نفس العنوان، عن رجل تم الحكم عليه بالإعدام، وظل لسنوات عدة ينتظر تنفيذ الحكم.

وفي عالم كرة القدم لا يوجد على الساحة العالمية في الوقت الراهن رجل تتجسد فيه ملامح البطولة لدراما «رجل ميت يمشي» أكثر من آرسين فينجر، فقد أصبح رحيله نهاية الموسم الحالي أمراً منتظراً وبنسبة كبيرة تفوق جميع المواسم السابقة، فقد قررت إدارة النادي اللندني أخيراً أن تجتمع وتقرر مصير البروفيسور بعد 22 عاماً من البقاء في منصبه.

وعلى الرغم من أنه يعد واحداً من المدربين الأكثر تأثيراً في تاريخ النادي اللندني، بل والأكثر تأثيراً في البريميرليج، حيث يعود له الفضل في جذب أنظار الأندية الإنجليزية إلى أهمية الاستعانة على نطاق واسع باللاعب الأجنبي، فإن الانقطاع الطويل عن منصات التتويج بالبطولات الكبرى لما يقرب من عقد ونصف، يجعل البقاء استفزازاً لمشاعر عشاق النادي اللندني.

الصحافة اللندنية أشارت إلى أن البدائل أصبحت جاهزة على طاولة مباحثات إدارة أرسنال، وعلى رأس هذه الأسماء كارلو أنشيلوتي المدير الذي يملك خبرة لا بأس بها في البريميرليج من واقع تجربته السابقة مع تشيلسي، كما أنه أحد خبراء دوري الأبطال، ومن بين الأسماء الأخرى لويس إنريكي المدير الفني السابق للبارسا، ويواكيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني، ودييجو سيميوني، والألماني توماس توخيل، كما رشحت الميرور اللندنية بعض الأسماء الفرنسية، وفي مقدمتهم تيري هنري نجم الفريق السابق، وزين الدين زيدان المدير الفني للريال.

وفي استطلاع للرأي عبر صحيفة «الميرور» صوت 88 % لخيار الإطاحة بالمدرب الفرنسي نهاية الموسم الحالي، مما يعني أن 12 % هم من يتعاطفون معه ويرغبون في الإبقاء عليه، حيث يتبقى موسم في عقد فينجر الذي يتقاضى 8 ملايين جنيه إسترليني سنوياً، ويأمل المدرب الفرنسي في أن يظل في منصبه لنهاية عقدة، إلا أن الاتجاه الحالي يقضي بعزله من منصبه، وإن ظل الأمر مرهوناً بما سيفعله الفريق وخاصة في ملفي التأهل لدوري الأبطال والمنافسة على لقب يوروبا ليج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا