• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

الجناح جذب زوار القرية العالمية

«الصنعة» منصة لإبداعات الأسر الإماراتية المنتجة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يناير 2018

خولة علي (دبي)

«فخر الأسرة الإماراتية»، شعار وضع كوسام على واجهة جناح «الصنعة» في القرية العالمية، في دلالة صريحة إلى الدور الذي تبذله الأسر في النهوض بأفرادها وتنمية مجتمعها، وتطوير مشروعاتها الآخذة في النمو، والارتقاء بمنظومة الإنتاج والابتكار من خلال الجهد والعمل المتواصل البناء، سعياً لتعزيز استقرارها اقتصادياً، وبالتالي دعم استقرارها وتماسكها اجتماعياً، فبين أركان هذا الجناح الذي ضم 50 أسرة منتجة، جاءت المنتجات منوعة ومبتكرة، لتلبي احتياجات شرائح المجتمع، بما فيها الأزياء العصرية، وأنواع العطور المختلفة، والملابس والأكسسوارت النسائية، وملابس الأطفال، بالإضافة إلى الأواني المنزلية وأدوات التصميم والتزيين والديكور، والكثير غيرها.

ألبسة نسائية

تزخر أروقة المحال التجارية في جناح «الصنعة» للأسر الإماراتية المنتجة بتنوع المعروضات، الأمر الذي يدفع الكثير من زوار جمهور القرية العالمية، إلى أن يطلعوا على ما تقدمه أنامل الأسر المنتجة من قطع بديعة، كفرصة لتعريف الشعوب من الجمهور الزائر من مختلف الثقافات بإنتاجات الأسر الإماراتية واقتناء منتجات يدوية محلية الصنع، تتماشى مع رغباتهم واحتياجات جميع الفئات والأعمار. وقد تعددت الفئات المشاركة في الجناح، منهم أصحاب الهمم وفئة الأرامل والمطلقات وفئة الشباب المسجلين في مبادرة «أنامل إماراتية».

ومن فئة الشباب المسجلين في مبادرة أنامل إماراتية، استطاع أحمد الصافي أن يبدع في تقديم تصاميم لألبسة نسائية، موضحاً أنه وجد في المشاريع التي تستهدف النساء بوجه خاص، مردوداً مادياً جيداً، حيث يقدم ملبوسات لمختلف المناسبات، ومن خلال مشاركته في الكثير من المعارض، استطاع أن يكوّن فكرة وافية عن ذوق النساء واحتياجاتهم، ويضع دراسة جدوى للمشروع قبل الشروع فيه، الأمر الذي جعله أكثر قدرة على المنافسة بقوة في سوق الملبوسات، والمشاركة في جناح صنعة لإبراز الصورة المشرفة للأسر الإماراتية المنتجة.

«أفكاري» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا