• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

ارتفع إلى 60 يوماً في الموسم الحالي

«توقف دوري اليد» في الاتجاه المعاكس!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 مارس 2017

رضا سليم (دبي)

يدخل دوري أقوياء اليد مرحلة جديدة من التوقف تستمر لمدة 25 يوماً، حيث أنهت الفرق الجولة الحادية عشرة أمس الأول، وتنتظر عودة المباريات 7 أبريل المقبل، وهو التوقف الثاني هذا الموسم، حيث كان التوقف الأول لمدة 35 يوماً، لتصل مدة توقف الدوري هذا الموسم إلى 60 يوماً.

ويأتي توقف المباريات هذه المرة بسبب مشاركة فريق الشارقة في البطولة الخليجية للأندية بالدوحة والتي ستقام خلال الفترة من 20 إلى 30 مارس المقبل، ويختلف الأمر لدى أندية اللعبة هذه المرة، نظراً لأن لجنة المسابقات استغلت فترة توقف الدوري في المرة الأولى، وأقامت كأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة والتي فاز بلقبها فريق الوصل، وهي البطولة التي كانت تقام من دون اللاعبين الأجانب نهاية الموسم، إلا أن إقامتها في هذا التوقيت كانت خطوة إيجابية من الاتحاد من أجل إنهاء الموسم قبل شهر رمضان المبارك، إلا أن التوقف هذه المرة سيجمد نشاط اللعبة على مستوى الرجال، وستخلد الأندية للراحة السلبية حتى إشعار آخر.

ويؤكد الخبراء أن توقف الدوري يساهم في هبوط المستوى الفني للفرق، وتغيب حساسية اللعب لدى اللاعب نفسه، كما أنه يفقد البطولة طعم المنافسة والصراع على الفوز بالمباريات، إلا أن أنديتنا تتعامل مع التوقف بمحض إرادتها، نظراً لأن لجنة المسابقات خاطبتها بالتعديل على جدول المباريات، إلا أن غالبية الأندية فضلت الاستمرار على نفس نظام الجدول، وهو ما يبعد بعض الفرق عن اللعب لأكثر من أسبوعين.

وقال عوض هويشل، عضو مجلس إدارة شركة الجزيرة للألعاب الرياضية والمشرف على اللعبة، إن التوقف سلبي على كل الفرق، لأنه لا توجد أي معسكرات أو بطولات ودية للمشاركة فيها، وليس هناك توقفات بهذا الشكل ولفترات طويلة، فمن المؤكد أن الدوري يتأثر سلباً وأداء الفرق يتراجع، والتخطيط للتوقف غير سليم.

وأضاف: الاتحاد هو من يقود الأندية وليس العكس، وكان من المفترض أن تتم إعادة جدول الدوري في الدور الثاني، دون أن يستطلع الاتحاد رأي الأندية، لأن هناك لجنة مسابقات تدرس مثل هذه الأمور بعناية، ولو كان الأمر بهذا الشكل فعلى لجنة المسابقات أن تخاطب الأندية في كل صغيرة وكبيرة، والأندية هي التي تتخذ القرار طبقاً لمصلحتها وليس مصلحة اللعبة، وترك الحرية لها لوضع البرمجة للموسم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا