• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أتلتيكو مدريد يكسر السبع العجاف في ليلة جريزمان

البارسا يتجرع مرارة الهزيمة للمرة الـ 7 بقرار إسباني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 أبريل 2016

علي الزعابي ( أبوظبي )

كسر أتلتيكو مدريد حاجز النحس الذي لازمه في مبارياته أمام برشلونة بعد نجاحه في إقصاء البولجرانا أمس الأول بهدفين دون مقابل، ليتأهل أبناء المدرب سميوني إلى نصف النهائي للمرة الثانية خلال 4 أعوام وعلى حساب برشلونة، بعد أن تأهل إلى نهائي 2013-2014 أمام ريال مدريد الذي توج ببطولة ذلك الموسم.

وبعد خروج برشلونة أمام أتلتيكو قبل ثلاث سنوات، نجح البارسا أن يلحق مر الهزيمة باتلتيكو مدريد في 7 مباريات بجميع البطولات، حيث فاز برشلونة في 4 مناسبات ببطولة الدوري بنتيجة 3-1 و 1-0 وانتهت مباراتان بنتيجة 2-1 إضافة إلى تعادل إيجابي 1-1 بين الفريقين، فيما تقابل الفريقان في مناسبتين في كأس ملك إسبانيا، وتفوق فيهما البارسا بنتيجة 1-0 في مباراة الذهاب و 3-2 في مباراة الإياب، ويعتبر الفوز السابع على التوالي للبارسا في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، بعد الفوز بهدفين مقابل هدف، ليعود نادي العاصمة المدريدية بفوزه إلى الواجهة الأوروبية من بوابة البلوجرانا بالتفوق وإقصاء أبناء لويس أنريكي.

وتمكن أتلتيكو سابقاً من التأهل إلى نصف النهائي بالفوز بهدف وحيد على البارسا بعد التعادل في كامب نو بهدف لكل فريق، حيث خاض ذلك اللقاء بفرصتي الفوز والتعادل السلبي، غير أنه في هذه المواجهة كان يعلم جيداً بضرورة الفوز بهدف وحيد على أقل تقدير، فيما خاض البارسا المباراة بفرص الفوز أو التعادل السلبي أو الإيجابي، لكن أتلتيكو مدريد تمكن من غلق جميع المنافذ في وجه نجوم برشلونة بالطريقة التي اعتمدها الأرجنتيني دييجو سميوني منذ توليه المهمة بتطبيق الكاتيناتشو الإيطالية، والتي أوصلته سابقاً إلى النهائي، لينجح في تقديم مباراة تفوق فيها الدفاع على الهجوم، والإصرار على حساب المهارة والفنيات.

الواقعية التي اعتمدها الفريق المدريدي بالضغط على القوة الضاربة للبارسا «أم أس أن» وتشديد الخناق على وسط الملعب بالكثافة العددية، أوقفت مد الهجمات والتمريرات، ليتكرر مشهد 2014.

ويدين عشاق ومحبو مدريد إلى النجم الفرنسي أنطوان جريزمان بطل موقعة فيسنتي كالديرون، بعد تسجيله هدفين في مرمى الحارس الألماني تير شتيجن، ليحمل فريقه إلى نصف النهائي في مباراة دراماتيكية كان بطلها اللاعب الفرنسي بجانب خط الدفاع والحارس أوبلاك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا