• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

حان الوقت لإشراك غرف الأخبار في التطوير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 أبريل 2016

فيما يلي مقاطع من المذكرة التي كتبها ماكجروري رئيس تحرير بوسطن جلوب لتطوير الصحيفة ..

«لقد حان الوقت لإطلاع الجميع على سلسلة من المحادثات التي بدأتها بين كبار المحررين على مدى الشهرين الماضيين، وهي أحاديث تهدف إلى إجراء تحليل موضوعي لصالات التحرير لدينا وكيف ينبغي أن تبدو الـ «جلوب» في المستقبل. وقد حان الوقت كذلك لإشراك غرفة الأخبار بأكملها في هذه العملية.

إنكم تعرفون هذا مثلي تماماً: لقد واجهت «ذا جلوب»، مثل كل مؤسسات الأخبار الرئيسة الأخرى، ما ثبت أنه انخفاضات حتمية في الإيرادات. والإيرادات هي التي تمول الصحافة. لذا فإن تراجع الإيرادات تطلب إحداث تخفيضات حادة على مدار السنوات الماضية.

هناك الكثير من الخير الذي يحدث في هذه المؤسسة لحظة بلحظة، لذا فلا يجب أني نسمح لأنفسنا أن نغرق في الأخطاء التي تحدث في الصناعة. بيد أننا لا يجب أن نتجاهل الحقائق المؤلمة، كذلك، أو أن نتمنى زوالها ببساطة. وإنني أفضل بقوة أن نتخلى بطريقة أو بأخرى عن عملية التخفيض السنوية التي تبدو على نحو متزايد حتمية هنا وفي كل مكان. لذلك فقد طلبت من كبار المحررين التفكير في كيف يمكننا، أن نجتاز هذه الانخفاضات، وفي أحسن الأحوال، العمل على إبطائها أو وقفها. وللمساعدة على توضيح هذه المناقشة، فكروا في هذا السؤال: إذا كان شخص ثري سيعطينا تمويلاً لإطلاق مؤسسة إخبارية مصممة لتستحوذ على «ذا جلوب»، كيف سيبدو ذلك؟

هناك قضايا مهمة ينبغي إثارتها واستكشافها فيما سأسميه مبادرة التجديد: هل لدينا التكنولوجيا الصحيحة؟ هل ندرب العاملين بالطريقة الصحيحة؟ هل يجب أن نبقي على شكل الطباعة الذي لدينا حالياً، والحجم نفسه، والأقسام نفسها؟ هل لدينا الأقسام الصحيحة؟ هل أصبح هيكل الإيقاع لدينا بالياً؟ كيف يمكن تحسين مسار العمل لدينا؟ هل ينبغي أن نصدر صحيفتنا طوال أيام الأسبوع؟ وغيرها من الأسئلة المهمة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض