• الاثنين 03 جمادى الآخرة 1439هـ - 19 فبراير 2018م

فتح باب الترشح لجائزة «محمد بن راشد آل مكتوم لداعمي الفنون»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 فبراير 2013

دبي (الاتحاد) - فتحت هيئة دبي للثقافة والفنون باب التقدم بالترشيحات للدورة الرابعة من جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لداعمي الفنون حتى الأول من مارس القادم، حيث يمكن تحميل استمارة الترشيح وتعبئتها عبر الموقع الإلكتروني.

وتعد الجائزة مبادرة سبّاقة أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، بهدف تكريم داعمي الفنون من الأفراد والمؤسسات والهيئات الحكومية تقديراً لمساهماتهم المادية والعينية تجاه مختلف المجالات الفنية، وذلك في أربع فئات هي «داعمو الفنون المتميزون»، و»داعمو الفنون»، و»مساندو الفنون»، و»أصدقاء الفنون»، تقديراً لما قدموه لمختلف المجالات الفنية بما في ذلك الفنون البصرية والفنون الأدائية والآداب والسينما.

وقال سعيد النابودة، المدير العام بالإنابة في الهيئة «نجحت «جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لداعمي الفنون» خلال فترة لم تتجاوز الأربعة أعوام في تبوؤ مكانة استثنائية على مستوى المنطقة، وذلك انطلاقاً من الدور الجوهري الذي لعبته في تعزيز الوعي بضرورة دعم مختلف أساليب التعبير الفني من قبل القطاعين العام والخاص على حد سواء».

وأضاف «شهدت دورة العام الماضي تكريم 47 من داعمي الفنون، تم ترشيح بعضهم عدة مرات منذ إطلاق جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لداعمي الفنون، للمرة الأولى عام 2009. وستمضي هذه المبادرة الرائدة قدماً في تشجيع داعمين جدد يساهمون في إثراء الحركة الثقافية والفنية في المدينة».

وقدم المكرمون بـ»جائزة الشيخ محمد بن راشد لداعمي الفنون» في عام 2012 وحده ما يزيد على 165 مليون درهم من المساهمات المالية والعينية لمختلف مبادرات وفعاليات الفن والثقافة التي شهدتها دبي، بنمو بلغت نسبته 24% مقارنة بالعام السابق.

وكان 44% من المكرمين في الدورة الثالثة من الداعمين الجدد مع زيادة بلغت 17.5% في العدد الكلي للداعمين، مما يعكس الاهتمام المتنامي من قبل الأفراد والمؤسسات بالمساهمة بدور إيجابي في المشهد الثقافي بدبي؛ في حين كان 15% من الداعمين ممثلين عن الهيئات والمؤسسات الحكومية، بزيادة قدرها 75% مقارنة بأولى دورات الجائزة. واستأثرت الفنون البصرية بأعلى نسبة دعم حيث بلغت 50%، فيما جاءت السينما ثانياً بنصيب 42% من إجمالي المساهمات. وسجلت الفنون والآداب 4% من حجم الدعم المقدم لكل منها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا