• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

14 متسابقاً من 11 دولة يشاركون في الجولة الافتتاحية لموسم 2015

سباق «ريد بُل» الثامن يلون سماء أبوظبي الجمعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 فبراير 2015

شمسة سيف (أبوظبي)

تستضيف العاصمة أبوظبي، بالشراكة مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، فعاليات البطولة العالمية، لسباق «ريد بُل» الجوي 2015، في نسختها الثامنة يومي الجمعة والسبت المقبلين، وهي الاستضافة التي تمنح أبوظبي لقب الأولى عالمياً من حيث عدد مرات استقبال البطولة على أرضها.

وعلى هامش المؤتمر الصحفي، الذي أقيم للإعلان عن البطولة، امس قال فيصل الشيخ، مدير مكتب الفعاليات في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: «ارتبط اسم أبوظبي بالرياضات الميكانيكية العالمية، بصرف النظر عن بيئتها التنافسية، براً أو بحراً أو جواً وهذا السباق الذي سيقام مجدداً في نهاية الأسبوع، سيتيح لنا إظهار إمكانيات مدينة أبوظبي، في تنظيم الفعاليات العالمية الكبيرة، التي تضفي مزيداً من أجواء المتعة والتشويق، لجميع سكان الإمارة، بالإضافة إلى زوار أبوظبي في الفترة التي يقام بها السباق». وأضاف: «سباق رد بُل الجوي، يحتل مكانة متميزة على أجندة فعاليات أبوظبي، وإلى جانب كونه حدثاً رياضياً بارزاً، وفرصة مهمة لإظهار أحد معالم أبوظبي السياحية، وجمال كورنيش أبوظبي، خصوصاً وأنه يتزامن مع عدد من الأنشطة الثقافية والفنية والترفيهية، ويشكل انطلاقة رفيعة المستوى للربع الأول من العام، الذي سيشهد عدداً كبيراً من الفعاليات المميزة في الإمارة».

ومن جهة أخرى، أعرب إريك وولف المدير العام لسباق ريد بُل الجوي، عن سعادته بإطلاق الموسم من أبوظبي قائلاً: «سبق وأقمنا سبعة سباقات مذهلة في هذه المدينة الرائعة والمضيافة، حيث فتحت لنا أبوابها وساعدتنا على إنجاح هذه الفعالية إلى أبعد الحدود». فيما قال جيم ديماتيو، مدير السباق: «أبوظبي تقدم كل عام جولة افتتاحية متميزة، تجمع فيها بين الإطلالة الواسعة التي تتيح للجمهور متابعة السباق، في مشهد يجمع بين زرقة مياه الخليج العربي والأفق العمراني الراقي على طول كورنيش المدينة، فضلاً عن طبيعة التحديات، التي تواجه المتسابقين بسبب ارتفاع درجات الحرارة، وتقلب حركة الرياح، التي يتحول اتجاهها بين لحظة وأخرى، ما يزيد من حدة المنافسة والتحدي بين الطيارين، خاصة وأنهم يحلقون بسرعات تصل إلى 370 كم في الساعة».

وتشهد الجولة الافتتاحية للبطولة، منافسة قوية بين 14 متسابقاً من 11 دولة، في وقت يسعى البريطاني نايجل لامب، إلى المحافظة على اللقب الذي أحرزه العام الماضي، حيث يواجه وصيفه النمساوي هانس آرتش، صاحب المركز الثاني العام الماضي وحامل اللقب عام 2008، إلى جانب البريطاني بول بونهوم الذي احتل المركز الثالث في البطولة الأخيرة، وتربع على المركز الأول في الجولة الافتتاحية التي أقيمت العام الماضي بأبوظبي.

ويعلّق البريطاني لامب، آمالاً كبيرة على الجولة الافتتاحية للبطولة، ليبقى على رأس قائمة المتصدرين، في منافسات البطولة العالمية لسلسلة سباقات رياضة المحركات الأسرع في العالم، التي تحلق على ارتفاع منخفض، حيث شهدت بطولة الموسم الماضي، فوز خمسة طيارين في جولاتها الثماني، واستمرت المنافسة حتى خط النهاية، حيث إن فروقات التوقيت بين الطيارين لم تتجاوز أجزاء من الثانية، وهو ما يجعلها الأكثر تقارباً في تاريخ المنافسات، ونتج عنه اعتلاء تسعة طيارين، من أصل 12 منصة التتويج مرة واحدة على الأقل العام الماضي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا