• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

إقبال كبير على التسجيل للمشاركة في الحدث

9 آلاف تقدموا للتطوع في «الأولمبياد الخاص» بأبوظبي 2018

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 فبراير 2018

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت اللجنة المحلية المنظمة للأولمبياد الخاص في أبوظبي، بأن 9 آلاف متطوع في الإمارات تقدموا بطلب المشاركة في البرنامج التطوعي لدورة الألعاب الإقليمية للأولمبياد الخاص في أبوظبي 2018، الحدث الذي يشهد أكبر برنامج تطوعي على مستوى المنطقة.

وقالت أميرة المحرمي، مدير البرنامج التطوعي للأولمبياد الخاص: «يقدم برنامج التطوع فرصة مذهلة للجميع في الإمارات للمشاركة في أكبر حدث إنساني ورياضي تشهده المنطقة على الإطلاق، ويحظى المتطوعون بفرصة لترك تأثير إيجابي في المنطقة، وذلك من خلال تغيير النظرة المسبقة تجاه أصحاب الهمم. وعادةً ما تشهد الأحداث الرياضية العالمية مشاركة المتطوعين في أعمال التنظيم، والآن يمتلك الجميع في الدولة فرصة إظهار رغبتهم بالمساعدة والدعم والسلوك الإيجابي في حدث عالمي».

ويتضمن الحدث العديد من المهام المتاحة للمتطوعين تشمل إدارة الفعاليات، والمراسم، والتواصل، والتسويق، وغير ذلك، فيما يتطلب بعض من هذه المهام امتلاك خبرات ومؤهلات محددة، فإن العدد الأكبر لا يحتاج سوى لسلوك إيجابي ورغبة بالمساعدة.

وتشكل الألعاب الإقليمية التاسعة والألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبي 2019 جزءاً من رؤية الإمارات 2021 التي تدعم اندماج أصحاب الهمم في المجتمع، لممارسة حياتهم اليومية بشكل طبيعي، كما تمثل دورة 2019، الحدث الرياضي الأكثر وحدةً وتضامناً في تاريخ الأولمبياد الخاص، حيث ستقدم تجربة شاملة ومتكاملة للرياضيين من ذوي الإعاقة الفكرية وغيرهم.

ويحضر أكثر من ألف رياضي من 31 دولة للمشاركة في دورة الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص، التي تمثل أكبر حدث رياضي يقام قبل تنظيم دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019، ويشارك الرياضيون في 16 لعبة مختلفة تقام في ثمانية مواقع مختلفة بأدنيك، ومدينة زايد الرياضية، وحلبة مرسى ياس، وجامعة نيويورك أبوظبي، ونادي الضباط، ومبادلة أرينا، ونادي الجزيرة الرياضي، ونادي الفرسان.

وتعتبر الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019، المقررة إقامتها في الفترة من 8 إلى 22 مارس، أكبر حدث رياضي وإنساني في العالم، حيث يشارك فيها أكثر من 7000 رياضي و3000 مدرب يمثلون أكثر من 170 دولة. وتمثل الألعاب العالمية نموذجاً لا مثيل له للحماس والفرح والشجاعة والمهارة التي تجسد سمات حركة الأولمبياد الخاص. وتضم الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص منافسات في 24 رياضة أولمبية ضمن مواقع تتوزع في جميع أنحاء إمارة أبوظبي، ومن المتوقع أن يستقطب حفل الافتتاح الرسمي الذي يقام في 14 مارس 45 ألف متفرج ومتابعة الملايين عبر الشاشات والإذاعات، حيث يتولى الشريك الإعلامي العالمي ESPN والشريك الإعلامي المحلي «أبوظبي للإعلام»، عملية البث لنشر رسالة الحدث الرياضي إلى العالم بأسره.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا