• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

سوبر ستار.. لاعبو 8 أندية يدخلون القائمة

3 مواطنين و9 أجانب ومدرب يكسبون لقب نجم الجولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يناير 2014

رضا سليم (دبي)- شهدت قائمة «سوبر ستار» طوال الدور الأول 13 نجماً نجحوا في التألق والإبداع، على مدار 111 يوماً، هي نصف موسم دوري الخليج العربي، وتفوق لاعبو الشباب في فرض أسمائهم في القائمة، وفازوا بلقب «السوبر» 3 مرات، من خلال البرازيلي إديلسون الذي افتتح القائمة ومواطنه إيدجار وزميلهما فيلانويفا، بينما حصد نجوم الأهلي المتصدر للقب مرتين، عن طريق سياو وجرافيتي، وهي الحال نفسها للنصر، عن طريق إبراهيما توريه وحبيب الفردان، والجزيرة عن طريق أحمد ربيع وعبدالعزيز برادة، بينما ظهر في «الكادر» بني ياس من خلال لاعبه مونوز.

وترك الوصل «بصمة» في «سوبر ستار»، من خلال مدربه كوبر الذي يعتبر المدرب الوحيد الذي تم اختياره ضمن القائمة على مدار 13 أسبوعاً، ويسجل دبي اسمه في القائمة، من خلال لاعبه تراوري، ويعد «أسود العوير» الوحيد من الفرق المتصارعة الذي دخل «قائمة السوبر»، بينما ظهر محمد يوسف، حارس الشارقة في الجولة الثالثة عشرة ليكون أول حارس يدخل القائمة هذا الموسم.

دخل القائمة لاعبو 8 أندية، بينما غاب لاعبو 6 أندية هي العين والوحدة والظفرة وعجمان والشعب والإمارات، وحصل 3 لاعبين مواطنين على اللقب من بين 13 لاعباً.

وضع البرازيلي أديلسون، مهاجم الشباب نفسه في الصدارة، في أول ظهور له في دوري الخليج العربي لكرة القدم، ليؤكد أنه لاعب موهوب، ومن طراز المهاجمين الكبار، وذلك بعد العرض المبهر الذي قدمه أمام العين بطل الدوري، وقاد على إثره «الجوارح» إلى فوز ثمين، بعد أن سجل هدفين، ومنح الفريق ضربة جزاء، جاء منها الهدف الثالث، وعلى الرغم من عدم معرفته بأجواء الكرة الإماراتية، إلا أنه نجح في انتزاع لقب نجم الجولة الأولى، بإجماع المتابعين لدوري الخليج العربي، نظراً للمستوى الراقي الذي قدمه، والدور الفعال الذي أسهم به في فوز فريقه.

وجاء مواطنه سياو القادم من الشباب إلى الأهلي، ليكتب شهادة تألقه مبكراً مع «الفرسان» متصدر الدوري، ولم يكن حصوله على لقب الأفضل في هذه الجولة لأنه سجل أهدافاً، بل لأنه «صانع الأهداف» في الجولة الثانية التي جمعت فريقه أمام الوحدة، حيث تقمص سياو دور «الصانع»، بعدما حصل على ضربة جزاء وقدم هدية إلى جرافيتي الذي سجل هدف الفوز القاتل، ليثبت أنه صفقة رابحة بكل المقاييس في «القلعة الحمراء»، حيث واصل اللاعب مسلسل نجاحه مع «الفرسان» قادماً من نادي الشباب الذي كان شاهداً على تألقه لمدة 3 مواسم مضت، خاض خلالها 70 مباراة مع «الأخضر»، وكان خلالها أحد أبرز لاعبيه.

وطار اللقب في الجولة الثالثة إلى السماوي، عبر التشيلي كارلوس مونوز الذي ظهر بمستوى رائع من أول مباراة مع بني ياس، وقاد فريقه للفوز على دبي، ولم يكتف لاعب كولو كولو التشيلي السابق، وصاحب الـ 25 عاماً، بما قدمه من فنون صناعة الأهداف، بل أصر على ترك بصمة على شباك دبي والذي حسمه بني ياس لمصلحته بأربعة أهداف مقابل هدف، وأعاد كارلوس مونوز إلى الأذهان ما كان يقدمه مواطنه فالديفيا «ساحر» العين السابق، الذي أبهر الجميع بمهارته العالية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا