• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مدفوعة بتراجعات المؤشرات الآسيوية

عمليـات بيع تكبد الأسـواق المالية خسائر بـ 6,6 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 يناير 2016

يوسف البستنجي (أبوظبي) كبدت عمليات بيع الأسواق المال المحلية بخسائر بلغت قيمتها 6,61 مليار درهم، خلال جلسة تداولات أمس، لتصل القيمة السوقية للأسهم المدرجة إلى 660,22 مليار درهم، نتيجة انخفاض مؤشر سوق الإمارات المالي بنحو 1%، ليستقر عند مستوى 4072,2 نقطة، وسط تداولات لم تتجاوز قيمتها 780 مليون درهم. وضغط قطاع البنوك على المؤشر العام للسوق بسبب انخفاضه نحو 1,87%، وهو القطاع ذو الوزن الترجيحي الأكبر في المؤشر العام، كما أغلق قطاع العقار منخفضاً بنسبة 0,82%. وأغلق سوق أبوظبي للأوراق المالية متراجعاً بنسبة 1,35%، فيما أغلق سوق دبي المالي على انخفاض بنسبة 0,73%. وألقت حركة أسواق المال الآسيوية، لاسيما السوق الصيني، بظلالها على أسواق المنطقة، نتيجة تراجعها بنسب كبيرة خلال تداولات الأمس. وقال نبيل فرحات الشريك في شركة الفجر للأوراق المالية، إن عمليات بيع دفعت السوق للانخفاض، نتيجة لانخفاض الأسواق الآسيوية وخشية من الانعكاس على الأسواق المحلية. ولفت إلى أن انخفاض السوق الصيني بنحو 5% في الصباح وتراجع مجمل البورصات الآسيوية، ألقى بظلاله على المتعاملين، وتسبب في رفع وتيرة المخاوف من احتمال انخفاض الأسعار بدرجة أكبر، ما دفع العديد من المتعاملين في الأسواق المحلية للبيع. وأضاف «فتح السوق السعودي، على انخفاض أيضاً، ما زاد المخاوف لدى المتعاملين من حجم انعكاس ذلك على الأسهم في الأسواق المحلية، لكن السوق السعودي قلص خسائره وارتد للأعلى، في الجزء الثاني من الجلسة، لا سيما بعد تأكيد سلطة النقد السعودية على استمرار ربط الريال السعودي بالدولار الأميركي، وهذا قدم دعما لتوجهات المستثمرين في السوق المحلي». وأوضح أن الإعلان عن عقد لشركة «أرابتك» مع «الدار العقارية» في أبوظبي، بقيمة ملياري درهم، قدم دعما للسوق أيضا، وساهم في تقليص حجم الخسائر. وقال: «ارتفعت قيمة التداول نتيجة عمليات بيع، وهو نتيجة بيع مؤسسات، لكن قابل ذلك في الوقت نفسه عمليات شراء ورغبة لدى المستثمرين بالدخول عند المستويات السعرية الجديدة». وتفصيلاً، بلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 63 من أصل 128 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 25 شركة ارتفاعاً، في حين انخفضت أسعار أسهم 27 شركة، بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم بقية الشركات. وجاء سهم «شركة إعمار العقارية» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 247,39 مليون درهم موزعة على 49,41 مليون سهم من خلال 2514 صفقة. وجاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 148,27 مليون درهم، موزعة على 122,88 مليون سهم من خلال 1416 صفقة. وحقق سهم «شركة أرابتك القابضة» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1,23 درهم، مرتفعاً بنسبة 6,03% من خلال تداول 122,88 مليون سهم بقيمة 148,27 مليون درهم. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «أركان لمواد البناء»، ليغلق على مستوى 0,88 درهم مرتفعا بنسبة 4,76% من خلال تداول 11 ألف سهم بقيمة 8880 درهما. وسجل سهم «الشركة العالمية لزراعة الأسماك» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 5,67 درهم، مسجلاً خسارة بنسبة 10% من خلال تداول 200 سهم بقيمة 1134 درهماً، تلاه سهم «رأس الخيمة الوطني»، الذي انخفض بنسبة 4,07% ليغلق على مستوى 5,90 درهم من خلال تداول 29,53 ألف سهم بقيمة 175,43 ألف درهم. ومنذ بداية العام، بلغت نسبة الانخفاض في مؤشر سوق الإمارات المالي 4,85%، وبلغ إجمالي قيمة التداول 3,18 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعاً سعرياً 11 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 60 شركة. ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى، محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,2662%، ليستقر على مستوى 3195,79 نقطة مقارنة مع 3204,32 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «التأمين» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,6% ليستقر على مستوى 1264,24 نقطة مقارنة مع 1272,92 نقطة. تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية»، محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1,3% ليستقر على مستوى 1892,39 نقطة مقارنة مع 1918,63 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الخدمات» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1,9% ليستقر على مستوى 1362,55 نقطة مقارنة مع 1389,20 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1,9% ليستقر على مستوى 953,449 نقطة مقارنة مع 972,200 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الطاقة» محققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 3,8% ليستقر على مستوى 68,4846 نقطة مقارنة مع 71,2214 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «النقل» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 5,2% ليستقر على مستوى 3159,09 نقطة مقارنة مع 3332,67 نقطة. «أبوظبي الوطنية للتأمين» يحدد شروط إصدار سندات أبوظبي (الاتحاد) حدد مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للتأمين شروط وأحكام إصدار سندات قابلة للتحويل إلى أسهم إلزامياً بمبلغ 390 مليون درهم، وذلك لغايات عرض الموضوع على الجمعية العمومية للشركة للموافقة عليه، بحسب بيان موجه لإدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية. كما وافق مجلس الإدارة على مقترح تحويل 350 مليون درهم من الاحتياطي العام إلى الأرباح المحتجزة، وذلك لغايات عرض الموضوع على الجمعية العمومية للشركة والموافقة عليه. كما أوضحت الشركة أن مجلس الإدارة قرر السير في إجراءات تسجيل وترخيص شركة تأمين جديدة متخصصة في أعمال التأمين على الحياة، كما أقر مشروع النظام الأساسي الجديد للشركة، وذلك لغايات عرضه على الجمعية العمومية. 127 مليون درهم صافي الاستثمار الأجنبي كمحصلة بيع أبوظبي (الاتحاد) بلغ صافي الاستثمار الأجنبي نحو 127 مليون درهم كمحصلة بيع خلال جلسة تداولات الأمس، توزعت على 38,86 مليون درهم محصلة بيع في سوق أبوظبي للأوراق المالية وما يقارب 88,11 مليون درهم محصلة بيع في سوق دبي المالي. وتظهر بيانات سوق أبوظبي، أن صافي تداولات المستثمرين الأجانب بلغت 38,86 مليون درهم محصلة بيع، توزعت على 762 ألف درهم محصلة بيع للمتعاملين الخليجيين و13,5 مليون درهم محصلة بيع للمتعاملين العرب، ونحو 24,6 مليون درهم محصلة بيع الجنسيات الأخرى. وجاء ذلك محصلة لبيع المستثمرين الأجانب أسهماً بقيمة 128,6 مليون درهم مقابل شرائهم أسهماً بقيمة 89,7 مليون درهم خلال نفس الجلسة. وفيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال الجلسة نحو 188,940 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 268,010 مليون درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا