• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أرجع الفضل في ظهوره كمدرب إلى «العنابي»

أحمد عبدالحليم: الوحدة قادر على الفوز بالدوري الموسم المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 أبريل 2016

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أكد المصري أحمد عبد الحليم، مدرب الوحدة الأسبق، أن 6 من اللاعبين الشباب في فريق الوحدة الحالي يذكرونه بالجيل الذهبي للعنابي الذي حقق أمجاد أصحاب السعادة، مشيراً إلى أن المستقبل واعد للفريق، وتوقع أن يكون حاضراً بقوة في المنافسة على درع دوري الخليج العربي في الموسم المقبل، خاصة أن فوزه الأخير بكأس الخليج العربي، جاء في توقيت مناسب ويعزز من ثقافة البطولات عند لاعبي الفريق الشباب، بجانب حالة الاستقرار للاعبين الأجانب والجهاز الفني.

وشكر المدرب المصري نادي الوحدة على دعوته لحضور نهائي كأس الخليج العربي، وأكد أن علاقته بالنادي الذي عمل فيه لسنوات طوال في قطاع المرحل السنية قبل أن يتولى تدريب الفريق الأول في موسم 2007 ـ2008 خلفاً للهولندي بونفرير، ثم غادر في الموسم التالي ليخلفه النمساوي جوزيف هيكسبيرجر، قبل أن يعود الوحدة لتحقيق آخر لقب دوري له في موسم 2009 ـ2010.

وقال أحمد عبد الحليم: «أعتقد أنني ساهمت في تحقيق آخر بطولة دوري حققها الوحدة، لأنها كانت استكمالاً للعمل الذي سبقها، وأنا سعيد جداً أن أشاهد الفريق يحقق لقباً جديداً، وبالمناسبة أتابع جيداً دوري الخليج العربي، أن أرى في كل نادٍ من أندية المحترفين لاعباً أو أكثر من خريجي أكاديمية نادي الوحدة، الذين سبق وأن دربتهم خلال عملي في أكاديمية النادي والمراحل السنية، وما نشاهده اليوم في الفريق الأول يؤكد أن الأكاديمية ما زالت تواصل العطاء، وتعطي للفريق الأول ولكرة القدم في الإمارات المواهب الكروية، وهذا أمر يستحق عليه نادي الوحدة التقدير».

وأضاف: «أيضاً من الأمور المهمة التي أريد أن أذكرها أن نادي الوحدة له فضل كبير علي، فصحيح أنني كلاعب كنت معروفاً، لكن كمدرب فالفضل كله يعود للوحدة وأعتز جداً بتجربتي معه، والتي انطلقت منها لتدريب الأندية، حيث عدت بعدها ودربت نادي الخليج، وفي مصر أشرفت على تدريب عدد من الأندية، قبل أن أتسلم مهمة الإشراف على قطاع الناشئين في الزمالك، وهي مهمة ليست سهلة، حيث أعمل على نقل خبرتي في هذا المجال، والتي اكتسبتها من الوحدة بالذات، والحقيقة أن العمل هنا مختلف تماماً عما يحدث في مصر، حيث تتحكم المصالح والعلاقات الشخصية، لا الكفاءة في اختيارات الإدارات للمدربين هناك».

وأكد أحمد عبد الحليم أن فريق الوحدة استحق الفوز بكأس الخليج العربي، وأظهر في النهائي قدرات كبيرة، أكدت أنه فريق له شخصية، وتوقع أن ينهي العنابي الموسم في المركز الثالث، وأن يكون طرفاً أصيلاً في المنافسة على كل الألقاب في الموسم الجديد، وأنه بإمكانه الفوز بلقب الدوري الموسم المقبل.

واختتم عبد الحليم بتوجيه الشكر إلى سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان رئيس نادي الوحدة ومجلس إدارة النادي وشركة كرة القدم برئاسة أحمد الرميثي، وتمنى التوفيق للعنابي في الفترة المقبلة، مبيناً أن ما جمعه بالوحدة أكثر بكثير من علاقة نادٍ بمدرب، ويتعداه إلى الارتباط القوي والانتماء.

وحرص أحمد عبد الحليم على الإشادة بالحارس عادل الحوسني، وبالمستوى الذي قدمه في النهائي، وقال: «شاهدت تصدياً عالمياً من الحوسني لواحدة من الهجمات، وهو حارس كبير إذا ما حافظ على هذا المستوى سيكون الحارس الأول في دوري الخليج العربي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا