• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

إماراتية تتبرع بــ 8.2 مليون درهم دعما لمشاريع وقف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 فبراير 2018

دبي (وام)

أعلنت جمعية دار البر عن تنفيذ مشروعي "وقف" جديدين في دبي تكفلت بأحدهما بالكامل محسنة إماراتية بقيمة 8 ملايين و250 ألف درهم.

ويهدف المشروعان إلى تعزيز مشاريع الوقف الخيري في الدولة وتحقيق أهدافها الخيرية والإنسانية والمجتمعية، وخدمة الشرائح الاجتماعية المحتاجة وتوفير احتياجات ذوي الدخل المحدود في مختلف الإمارات.

وقال هشام الهاشمي المدير التنفيذي بالإنابة لـ"دار البر"، الذي تفقد المشروعين الوقفيين الكبيرين واطلع على سير العمل فيهما، إن الأول "وقف النهدة" يقع بمنطقة النهدة في دبي خلف مستشفى زليخة وهو عبارة عن بناية تتكون من 11 طابقا ويمتد على مساحة 15 ألف قدم مربعة ويضم 66 شقة بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 32 مليونا و950 ألفا و67 درهما، مشيرا إلى مساهمة مصادر عدة في تمويل المشروع الخيري الوقفي تشمل كلا من إدارة الأيتام والأسر الفقيرة في الجمعية بنسبة 55% ومشروع "الملابس المستعملة" بنسبة 21% وبرنامج أبواب الخير بالتعاون بين الجمعية ومؤسسة دبي للإعلام ب 15% ومشروع البر لتحفيظ القرآن الكريم التابع للجمعية ب 5% وإدارة المشاريع في "دار البر" ب 3% وعدد من المتبرعين الذين تكفلوا بنسبة 0.02% من التكلفة الإجمالية للمشروع.

وأضاف الهاشمي أن مشروع الوقف الثاني يحمل اسم "المركز الصيني" الذي بلغ مرحلة متقدمة وشارف على الانتهاء وتسليمه ويقع في المدينة العالمية في دبي ويخدم سكانها والقاطنين في المناطق المجاورة لها وهو عبارة عن مشروع مركز إسلامي يعنى بتحفيظ القرآن الكريم والثقافة الإسلامية بشكل عام ويترامى على مساحة 18 ألفا و97 قدما مربعة وتقدر تكلفته الإجمالية ب 8 ملايين و258 ألف درهم تكفلت بها بالكامل المحسنة وفاعلة الخير المواطنة.

وبين الهاشمي أن نسبة الإنجاز في مشروع "وقف النهدة" بلغت 74% ومن المتوقع إنجازه بالكامل خلال يونيو من العام الجاري 2018 في حين من المقرر الانتهاء من وقف "المركز الصيني" الشهر القادم مارس، مشيرا إلى أن "دار البر" أنجزت سابقا وتنفذ حاليا مشاريع بناء مساجد أخرى موزعة على أغلب إمارات الدولة أبوظبي ودبي وعجمان وأم القيوين ورأس الخيمة لتنجح بذلك الجمعية في أداء دور حيوي وكبير في مشاريع تشييد المساجد والمراكز القرآنية داخل الدولة في إطار مساهمتها الفاعلة في التنمية المستدامة في الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا