• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

رئيس وزراء أستراليا: ندعم العراق في حربه ضد «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 يناير 2015

بغداد (أ ف ب)

جدد رئيس الوزراء الاسترالي توني أبوت من بغداد أمس، دعم بلاده للعراق والوقوف معه في حربه ضد تنظيم «داعش»، وذلك في تصريح مشترك مع نظيره العراقي حيدر العبادي.

وقال أبوت «جئنا إلى بغداد اليوم لتجديد دعمنا للعراق والوقوف معه في حربه ضد داعش الذي يهدد العالم أجمع، وقد رأينا كيف هجروا الملايين وقطعوا الرؤوس ونفذوا إعدامات جماعية»، مشيرا إلى تقديم بلاده المساعدات الإنسانية والسلاح ضمن التحالف الدولي.

من جانبه أكد العبادي أن العراق الدولة الوحيدة التي تحارب التنظيم على الأرض بالقوات المسلحة والأجهزة الأمنية والمتطوعين، مضيفا «لا استبعد القضاء على داعش في فترة قياسية بتعاون الشعب والدعم الدولي الذي تمثل استراليا جزءا منه».

من جهة أخرى قال الرئيس العراقي فؤاد معصوم خلال اجتماعه برئيس الوزراء الاسترالي توني أبوت الذي وصل إلى بغداد أمس «نثني على الدور الحيوي لأستراليا في دعم العراق في مجال المساعدات الإنسانية والجهد العسكري وهو يخوض حربه ضد الإرهاب».

وأضاف معصوم أن «العلاقات المتنامية بين البلدين ستتعزز أكثر وسيحفظ العراقيون لاستراليا دورها الداعم والمساند، بما يجعل منها دولة حليفة سواء في القضاء على الديكتاتورية والحرب ضد الإرهاب، أو في بناء وإعمار العراق».

بدوره، عبر رئيس الوزراء الأسترالي عن تقدير «الشعب الأسترالي واهتمامه بالدور الكبير الذي يقوم به العراقيون من أجل القضاء على الإرهاب».

وقال إن «حرب العراق مع الإرهاب هي ليست حرب العراق فقط، وإنما حرب العالم كله ضد الخطر الإرهابي الذي يتهدد الجميع».

وذكر مكتب رئيس الجمهورية العراقية أن معصوم بحث في قصر السلام ببغداد مع أبوت، دعم العراق عسكريا وإنسانيا في حربه ضد «داعش».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا