• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

قادة أوروبا يبحثون الوحدة بعد خروج بريطانيا من ناديهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 مارس 2017

أ ف ب

التقى قادة الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، في بروكسل في غياب بريطانيا للتباحث في الوحدة بين الدول الأعضاء الـ27 بعد خروج لندن غداة يوم شهد مواجهة قوية مع بولندا.

وأظهرت إعادة انتخاب توسك على رأس مجلس أوروبا رغم معارضة وارسو الخميس مدى اتساع الهوة بين بولندا وقسم كبير من أوروبا. إلا أن اللقاءات المقررة اليوم الجمعة، من شأنها أن تكشف انقساماً أكبر بين مؤيدي ومعارضي مشروع «أوروبا متعددة السرعات».

تتركز حالياً النقاشات حول مستقبل أوروبا بعد خروج بريطانيا ويفترض أن تفضي إلى بيان رسمي في روما في 25 مارس الجاري بمناسبة الذكرى الستين للمعاهدة التأسيسية للاتحاد الأوروبي.

وسيركز القادة الأوروبيون، اليوم الجمعة، على «بيان روما» بحيث لا يثير استياء أي دولة.

وتابع مصدر دبلوماسي «عليهم الاتفاق على العناصر الأساسية لكن الأمر لا يتعلق بالتوصل إلى اتفاق حول النص اليوم». وتابع المصدر أن المسألة الأكثر حساسية هي التوصل إلى «رابط بين +وحدة+ وبين +سرعات متعددة+».

تقترح وثيقة عمل عرضت، صباح اليوم الجمعة، على المجتمعين الـ27 العمل «معا لتعزيز المصلحة المشتركة» مع «إفساح المجال أمام البعض بالتقارب والمضي بشكل أبعد وأسرع في بعض المجالات». ... المزيد