• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الوطني» يفتح ملف القطاع ويطالب بـ:

خطة لتوطين «الاتصالات».. وخفض تسعيرة الخدمات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 أبريل 2016

يعقوب علي (أبوظبي)

طالب المجلس الوطني الاتحادي، خلال جلسته الـثامنة أمس في دور الانعقاد الحالي برئاسة معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس، بدراسة تخفيض تسعير خدمات الاتصالات بجميع فئاتها، خاصة بعد الانتهاء من مشروع تبادل الشبكات الأرضية، وفتح النطاق الجغرافي للشركات المرخص لها، وتوفير برامج مميزة لذوي الاحتياجات الخاصة تمكنهم من الحصول على خدمات الاتصالات بأسعار مخفضة، تشجعهم على التواصل والتفاعل مع الآخرين.

وطالب في توصياته التي تبناها خلال مناقشة موضوع «سياسة الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات»، بإعداد خطة استراتيجية محددة ببرامج وأنشطة ومبادرات بشأن توطين قطاع الاتصالات، على أن تراعي هذه الخطة تحديد الاحتياجات الحالية والمستقبلية للقطاع، وتغيير السياسات والحوافز المالية والوظيفية الأخرى.

وأكد المجلس، أهمية بناء مؤشرات قياس ومعايير أداء محددة لقياس النتائج المتحققة من مبادرات وأنشطة «الهيئة»، وإعداد برامج لتبني مفهوم «اقتصاد المعلومات المعرفي»، وزيادة البرامج التدريبية التخصصية والفنية، وتوفير الاعتمادات المالية اللازمة لها، باعتبار أن ذلك يحقق التوطين المهني والمعرفي في قطاع الاتصالات، والإسراع في إصدار اللوائح والقرارات المنظمة لتوزيع الأراضي العامة بين المرخص لهم بما يحقق عدالة التنافس للارتقاء بجودة الخدمات المقدمة.

وشددت التوصيات على أهمية نشر مفاهيم وتطبيقات التجارة الإلكترونية، وتشجيع الاستثمار في تقنياتها والوعي بأهميتها وإعداد برامج بشأن بناء الثقة مع تعاملات التجارة الإلكترونية، والعمل على إنشاء فرق وطنية، وتأهيلها وفق أحدث الممارسات العالمية للتعامل مع الحوادث المتعلقة بأمن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومواجهة الجرائم الإلكترونية.

حضر الجلسة معالي الدكتور عبدالله محمد بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، ومعالي نورة محمد الكعبي وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض