• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

منح خادم الحرمين الشريفين وسام الجمهورية التركية

أردوغان: سياسة الملك سلمان صمام أمان للمنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 أبريل 2016

أنقرة (وكالات)

منح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خادم الحرمين الشريفين العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسام الجمهورية التركية، تقديراً لجهوده في إطار تعزيز علاقات الصداقة بين البلدين، قائلاً: «نحن اليوم هنا مع أخي العزيز وصديقي خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، نُقدم إليه وسام الجمهورية التركية، الذي هو أكبر وسام يُقدم إلى رؤساء وحكام الدول في تركيا ويعكس أيضاً مدى الروابط والعلاقات المعززة بين البلدين على أعلى المستويات».

وتوجه أردوغان بالحديث إلى الملك، قائلاً: «منذ توليت المنصب في المملكة العربية السعودية، وقد ساهمت بشكل واضح وبليغ في تعزيز العلاقات بين دولتينا الشقيقتين، وتجلّت روابط الأخوة والصداقة التي تنحدر إلى عمق التاريخ بشكل قوي تحت قيادتك وإرادتك جلالة الملك» مضيفاً: «ولقد أوليت اهتماما كبيرا باستقرار وطمأنينة المنطقة وكنت بمثابة صمام الأمان، ولذلك نعتبر التضامن والتعاون الذي أبديتموه تجاه دولتنا يستحق كل التقدير ويُمكن الآن لدولتينا الارتقاء بالعلاقات بينهما إلى أعلى المستويات في ظل حكمتكم وقيادتكم الحكيمة».

وأضاف أردوغان: «ونود في المرحلة القادمة اتخاذ خطوات عملية ملموسة من شأنها تكريس العلاقات بين الدولتين في المجالات كافة، ولا شك في أن هذه الزيارة التاريخية تعتبر رسالة قوية وذات معنى كبير جداً لمدى العلاقات بين تركيا والسعودية».

من جانبه، شكر العاهل السعودي أردوغان لتقليده الوسام، وقال إن «الوسام ليس تكريما شخصياً لي بل للمملكة العربية السعودية حكومة وشعباً»، مشيداً بعمق العلاقات بين الدولتين التي أكد أن «في أساسها دين الإسلام الحنيف». وتأتي زيارة الملك قبل القمة الإسلامية الـ13 التي سيُشارك فيها العاهل السعودي، والمقررة غداً وبعد غدٍ.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا