• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أنوشكا شانكار تروي معاناة اللاجئين على «السيتار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 أبريل 2016

نيويورك (أ ف ب)

أصدرت عازفة السيتار أنوشكا شانكار، ابنة العازف الراحل الشهير رافي شانكار، أسطوانة تروي فيها مأساة اللاجئين الى أوروبا، بعدما صدمت بمعاناتهم.

وهي تقدم في ألبومها الجديد «لاند اوف غولد» (أرض الذهب) الذي تعاونت فيه مع الممثلة البريطانية فانيسا ريدغريف ومغنية الراب «ام اي ايه» تفسيرها لأزمة المهاجرين في أوروبا.

وقد سجلت أنوشكا شانكار هذا الالبوم والرسالة السياسية بعد ولادة ابنها الثاني موهان عندما كان مئات آلاف الاشخاص يحاولون الوصول الى أوروبا، وخصوصا من الهاربين من سوريا التي تنهشها الحرب.

وأوضحت شانكار لوكالة فرانس برس في نيويورك قبل أن تبدأ جولة عالمية «لقد تأثرت كثيرا فأنا كنت أعيش بأمان في منزلي وأهتم بتغذية طفلي وأرى مئات الآلاف من الأشخاص يفرون من أفظع الحروب ويحرمون أبسط الحقوق بالعيش بأمان بعد رحلة لا توصف».

وأضافت «الموسيقى بالنسبة لي هي وسيلة للرد والتعبير عن مشاعري». وهذه الفنانة (34 عاما) الحائزة خمس جوائز أوسكار هي ابنة رافي شانكار والأخت غير الشقيقة للمغنية نورا جونز. وكان والدها عرف الجمهور الغربي بآلة السيتار.

وقد عزف مع عازف الجيتار في فرقة «بيتلز» جورج هاريسون في حفلات أقيمت عام 1971 وذهب ريعها للاجئين في بنجلادش. ولدت أنوشكا شانكار في لندن حيث تقيم الآن وترعرت في جنوب كاليفورنيا، وأقامت مطولاً في الهند في بيئة متعددة الثقافات.

وقد شاركت كل من مغنية الراب «ام اي ايه» والممثلة فانيسا ريدغريف في الألبوم من خلال تأليف أغنية، في حين أدخل المنتح مات روبرتسون الموسيقى الإلكترونية إليه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا