• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

الشريك الخيري الرسمي

«رحمة» تشارك في فعالية «داش أبوظبي» للسيدات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 مارس 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تشارك جمعية رعاية مرضى السرطان (رحمة) بوصفها الشريك الخيري الرسمي، في فعالية «داش أبوظبي الرياضية للسيدات» التي تقام على شاطئ البطين، يوم الاثنين المقبل، تحت رعاية مجلس أبوظبي الرياضي وهيئة الصحة في أبوظبي.

وأكد سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي أن مشاركة الجمعية في هذه الفعالية تأتي في إطار حرصها على نشر الوعي المجتمعي بممارسة الأنشطة الرياضية وتحسين اللياقة البدنية في الحياة اليومية الخاصة والعامة، فردياً ومجتمعياً، بالإضافة إلى توعية الأفراد بالعادات الغذائية السليمة، ما يترك أثراً إيجابياً في الفرد والحياة ويوفر فرص بناء مجتمع إنساني سليم يخلو من الأمراض، ولتتوافر البنية المجتمعية البشرية، التي تعدّ الأساس الصحيح للمجتمع، وهي رسالة تتبنَّاها الجمعية، وتتخذ منها نبراساً لأنشطتها كافة.

من جهتها، دعت الأستاذة نورة جمال سند السويدي، مدير عام الجمعية، إلى إدراك أهمية دور التوعية الرياضية والتثقيف الصحي لكل أبناء مجتمع الإمارات، مواطنين ومقيمين من خلال المشاركة في مثل هذه الفعاليات، لما لذلك من أثر في الوقاية من الأمراض، فالوقاية خير من العلاج.

وأشارت إلى حرص الجمعية على المشاركة في مثل هذه الفعاليات التي تستهدف نشر الوعي بأهمية ممارسة الرياضة لما لها من دور فعال في تحصين الجسم ضد الأمراض.

وتهدف فعالية «داش أبوظبي الرياضية للسيدات»، وهي عبارة عن سباق ترفيهي لجميع السيدات، إلى تقديم نمط حياة صحي، ونصائح وتوجيهات حول التغذية الصحية من خلال أنشطة ترفيهية، كما ستشهد أنشطة عدة، حيث يمكن لجميع الحضور المشاركة في الترفيه وتجربة أنواع جديدة من الرياضات، وستفتتح الفعالية مجاناً لجميع السيدات.

وتأتي مشاركة الجمعية استمراراً لمشاركاتها المتواصلة في مثل هذه الأنشطة، حيث سبق وشاركت في فعالية «داش أبوظبي» التي عقدت في مدينة زايد الرياضية في مدينة أبوظبي، يوم 22 نوفمبر الماضي، وسط مشاركة مجتمعية كبيرة، ونظمها مجلس أبوظبي الرياضي، بهدف زيادة الوعي حول أهمية ممارسة الأنشطة الرياضية وتحسين اللياقة البدنية في أوساط الموظفين والعمال للقطاعين الخاص والحكومي.

كما نظمت الجمعية من قبل فعالية كبرى في 7 نوفمبر 2015 في حلبة ياس، تضمنت العديد من الأنشطة الرياضية والثقافية، وشارك فيها مسؤولون وشخصيات فنية ورياضية عربية وعالمية، بالإضافة إلى عدد كبير من المواطنين والمقيمين، وقد حققت هذه الفعالية نجاحاً كبيراً آنذاك وما زال صداها ماثلاً في الأذهان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا