• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بنفيكا يهدد «ثلاثية» البايرن في «النور»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 أبريل 2016

نيقوسيا(أ ف ب)

تنتظر بايرن ميونيخ رحلة صعبة إلى لشبونة لمواجهة بنفيكا على ملعب «النور» وفي جعبته فوز صعب 1-صفر ذهابا في ميونيخ. وللمرة الثانية على التوالي، يجد بايرن ميونيخ، الساعي لبلوغ دور الأربعة للعام الخامس على التوالي، نفسه في موقف صعب، بعدما كان قاب قوسين أو أدنى من الخروج في الدور السابق على يد يوفنتوس الإيطالي بتعادلهما 2-2 ذهابا في تورينو، وبالنتيجة ذاتها إيابا في ميونيخ قبل أن يحجز بطاقته بعد التمديد 4-2.

وتكتسي المباراة أهمية كبيرة بالنسبة إلى مدرب الفريق البافاري جوارديولا، حيث تعتبر فرصته الأخيرة للإبقاء على آماله في تحقيق الهدف الذي تم التعاقد معه من أجله وهو الثلاثية «الدوري والكأس المحليان ودوري أبطال أوروبا»، عقب تتويج الفريق البافاري بالثلاثية التاريخية موسم 2012-2013، وذلك قبل انتقاله إلى تدريب مانشستر سيتي الإنجليزي اعتبارا من الموسم المقبل.

وشدد جوارديولا على صعوبة مواجهة بنفيكا، وطالب لاعبيه بالجدية والتواضع في التعامل مع الفريق البرتغالي.

وقال غوارديولا: «لم نحسم التأهل ذهابا، لكن فوزنا يمنحنا الأفضلية كون التعادل يمنحنا بطاقة العبور إلى الدور المقبل»، مضيفاً: «دافع بنفيكا جيداً في مباراة الذهاب، ونجح في الخروج بأقل الخسائر، لكن الوضع سيكون مختلفاً لأنه سيضطر إلى البحث عن التهديف وبالتالي علينا استغلال الفرصة لهز شباكه حتى نعقد الأمور عليهم ونؤمن تأهلنا».

وتابع: «هذا لا يعني أن المهمة ستكون سهلة، يجب علينا التعامل بجدية وتواضع كبيرين أمام بنفيكا الذي يملك فريقاً جيداً، وتواجده في دور الثمانية اكبر دليل على ذلك». وضمن الفريق البافاري بشكل كبير تتويجه باللقب المحلي للمرة الرابعة على التوالي اثر فوزه على مضيفه شتوتجارت 3-1 السبت الماضي، وتعثر مطارده المباشر بوروسيا دورتموند مع جاره شالكة الأحد، حيث اتسع الفارق بينهما الى 7 نقاط. في المقابل، يسير بنفيكا بخطى ثابتة نحو الاحتفاظ باللقب المحلي للعام الثالث على التوالي، بيد أن تركيزه الأكبر سيكون على المسابقة القارية التي توج بلقبها مرتين عامي 1961 و1962 والتي يأمل في بلوغ دور الأربعة فيها للمرة الأولى منذ 1990.

وتلقى بنفيكا ضربة موجعة في مباراة الذهاب بتلقي هدافه البرازيلي جوناس لإنذار سيحرمه من المباراة، لكنه يعول على اليوناني كوستاس ميتروغلو لهز شباك الفريق البافاري وعملاقه مانويل نوير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا