• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بعد فضيحة «سويس ليكس»

«اتش اس بي سي» يكافح التهرب الضريبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 فبراير 2015

جنيف (أ ف ب)

جنيف (أ ف ب) -

أكد الفرع السويسري لمصرف اتش اس بي سي، الذي بحسب وثائق مسربة ساعد عملاء أثرياء على التهرب من دفع ضرائب بالملايين في الماضي، إنه أجرى منذ ذلك الحين «تغييرات جذرية» لمنع التهرب الضريبي.

وقال فرنكو مورا، رئيس الفرع السويسري لمصرف اتش اس بي سي في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني لوكالة فرانس برس إن «بنك سويس برايفت التابع لاتش اس بي سي بدأ بإدخال تغييرات جذرية في 2008 لمنع استخدام خدماته للتهرب من الضرائب أو لغسل الأموال».

وأضاف «قامت إدارة عليا جديدة بإجراء تعديل شامل بما في ذلك إغلاق حسابات لعملاء لا يلبون معاييرنا العالية، مع ضمان تطبيق ضوابط التزام شديدة».

وتأتي تعليقاته بعد الكشف عن تسريبات مصرفية سرية تعود للفترة بين 2005 و2007 أظهرت أن العملاق المصرفي البريطاني اتش اس بي سي، فتح حسابات لمجرمين دوليين ورجال أعمال وسياسيين ومشاهير فاسدين. وتتضمن التسريبات أسماء سياسيين سابقين وحاليين من بريطانيا وروسيا والهند ومن عدد من الدول الأفريقية إضافة إلى قطب الصحافة الأسترالية الراحل كيري باكر. وقال مورا «ليس لدينا رغبة بالعمل مع عملاء أو عملاء محتملين لا يلبون معاييرنا المتعلقة بمنع الجرائم المالية».

وأضاف «إن الكشف عن السجلات السابقة هو تذكير بان النموذج القديم للعمل في القطاع المصرفي السويسري الخاص لم يعد مقبولاً». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا