• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بقيمة 50,7 مليار درهم

«أرنست ويونغ»: صفقات الاندماج والاستحواذ بالشرق الأوسط تنمو 6٪ خلال 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 فبراير 2015

دبي(الاتحاد)

ارتفع إجمالي صفقات الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنسبة 6٪ خلال العام الماضي ليصل إلى 468 صفقة مقارنة مع 442 في 2013، وذلك على خلفية الأسس القوية للسوق، بحسب تقرير لشركة إرنست ويونغ.

وبحسب التقرير، انخفضت قيمة الصفقات المعلنة بنسبة 11٪، من 50.7 مليار دولار أميركي في عام 2013 إلى 44.9 مليار دولار أميركي في عام 2014.

وقال فِل غاندير، رئيس خدمات استشارات الصفقات في (EY) الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «سجلت صفقات الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أداءً قوياً للغاية في عام 2014. وشهدت قيمة الصفقات تراجعاً طفيفاً مقارنة بالعام الماضي، حيث شهد عام 2013 عدداً من عمليات الاندماج الضخمة، لكن رغم ذلك، كان عدد الصفقات أعلى بنسبة 6٪ مع إظهار الأسواق الإقليمية قدرة على التكيف مع تقلبات أسعار النفط. ومن المتوقع أن يستمر نمو صفقات الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال عام 2015 حسب معدلات النمو السنوية المعتادة بما يصل إلى 10٪.»

وتابع «جرت معظم صفقات الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في القطاعات الاستهلاكية مثل المواد الغذائية، وتجارة التجزئة، والرعاية الصحية، والتعليم، والتي لا ترتبط بشكل وثيق بالنشاط الاقتصادي وتغيّر أسعار النفط، لذلك من المتوقع أن يستمر هذا التوجه الإيجابي».

وشهد عام 2014 نهاية قوية مع تسجيل 150 صفقة بقيمة 16.2 مليار دولار أميركي، في أعلى حجم تشهده الصفقات المعلنة من حيث القيمة والعدد في عام 2014. وبالمقارنة مع الفترة نفسها من عام 2013، تضاعفت قيمة الصفقات المعلنة في الربع الأخير من 2014 مع ارتفاع عددها بنسبة 26٪.

وارتفعت قيمة الصفقات الصادرة المعلنة بنسبة 19٪ من 18,5 مليار دولار أميركي في عام 2013 إلى 22.0 مليار دولار أميركي في عام 2014، في إشارة إلى عودة الصفقات الصادرة لصدارة سوق الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. كما انخفضت قيمة الصفقات المحلية والصفقات الواردة المعلنة في عام 2014 بنسبة 31٪ و24٪ على التوالي مقارنة مع عام 2013.

وقال أنيل مينون، رئيس خدمات استشارات صفقات الاندماج والاستحواذ والاكتتاب العام في EY الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «نتوقع أن تواصل صفقات الاندماج والاستحواذ الصادرة صدارتها للسوق في عام 2015.» سوف تتصدر دول مجلس التعاون الخليجي، وتحديداً الإمارات والسعودية وقطر، سوق الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ومن المتوقع أن تستمر حالة الانتعاش التي شهدتها سوق الاندماج والاستحواذ في مصر في 2014 خلال عام 2015 أيضاً.

وقال أنيل: «هيمنت دولة الإمارات باعتبارها الدولة المستهدفة على أكبر الصفقات الواردة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث العدد والقيمة، مما يشير إلى ثقة المستثمرين العالميين القوية بالإمكانات الواعدة لدولة الإمارات. كما دخلت مصر سوق الصفقات مجدداً بقوة في عام 2014، مع توجيه العديد من الشركات متعددة الجنسيات أنظارها للاستثمار في مصر. وتشير عودة الاستثمارات إلى مصر إلى أن الشركات العالمية مستعدة للاستثمار في مصر على المستقبل البعيد مع رؤيتهم تحسناً في استقرارها. وسوف تشهد السعودية توجه عدد من الشركات العائلية المحلية إلى إعادة هيكلة استثماراتهم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا