• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

فرنسي يقطع «الأطلسي» وقوفاً على لوح تجديف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 أبريل 2016

مرسيليا (أ ف ب)

انطلق الفرنسي نيكولا جاروساي، أمس الأول من براييا «في الرأس الأخضر» في رحلة لقطع المحيط الأطلسي وحيداً على لوح تجديف وقوفاً «ستانداب بادل بوردينج» من دون أي مساعدة، على ما كشف الفريق القيم على هذا الحدث.

وأفاد هذا الفريق بأنها المحاولة الأولى من هذا القبيل يقوم خلالها شخص بقطع المحيط الأطلسي وحده على لوح يبقى عليه واقفاً ويتقدم بواسطة مجداف.

ويمارس رجل الإسعاف البالغ من العمر 38 عاماً هذه الهواية منذ 8 سنوات. وقد غادر مرفأ براييا عصر الأحد الماضي ليقطع مسافة قدرها خمسة آلاف كيلومتر.

واللوح يأتي على شكل مركبة غير قابلة للغرق طولها سبعة أمتار وعرضها 83 سنتيمتراً، وهي مزودة بمقصورة أمامية للراحة وبخزنة خلفية لتخزين المواد الغذائية، ومن شأن الألواح الشمسية الموضوعة فوق المركبة أن تسمح بتزويدها بطاقة كهربائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا