• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

البرنامج يستمر شهراً بعنوان «التعددية الثقافية والقيادة»

48 طالبة إماراتية بدورة تدريبية في كلية آل مكتوم باسكتلندا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 فبراير 2013

العين (الاتحاد)- شارك الدكتور محمد يوسف بني ياس نائب مدير الجامعة مدير الشؤون الأكاديمية في اللقاء الذي نظمته الجامعة البريطانية في دبي، وذلك للمشاركة في الاجتماع الموسع مع 48 طالبة إماراتية سوف يبدأن تدريباً مكثفاً في كلية آل مكتوم في اسكتلندا.

وتم اختيار الطالبات من جامعات مختلفة في الدولة هي: جامعة الإمارات وجامعة زايد وكلية دبي التقنية للطالبات والجامعة الأميركية في الشارقة، وكلية الدراسات الإسلامية والعربية في دبي والجامعة البريطانية في دبي.

ويستمر البرنامج التدريبي الأكاديمي لمدة شهر من 9 فبراير إلى 8 مارس من العام الجاري بعنوان “التعددية الثقافية والقيادة”، حيث يحظى البرنامج برعاية كاملة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية.

وقال الدكتور بني ياس حول مشاركة طالبات الجامعة في هذا البرنامج “تحرص جامعة الإمارات دائماً على المشاركة في مثل هذه الفعاليات المهمة ومشاركة طالباتنا في هذه الدورة في كلية آل مكتوم في اسكوتلندا، تعتبر إضافة مهمة وجيدة في طريق تحقيق الأهداف الموضوعة من قبل إدارة الجامعة للوصول إلى تخريج نوعية من الطلبة يتمتعون بأهم المهارات والخبرات، ولابد من الإشارة هنا إلى الدور الذي يضطلع به سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم في هذا المجال من خلال كلية آل مكتوم في اسكوتلندا”.

من جهته، قال الأستاذ الدكتور عبدالله الشامسي مدير الجامعة البريطانية في دبي “نظراً للموقع الجغرافي الاستراتيجي للدول العربية، فهي تعتبر موطناً لحضارات وثقافات متنوعة ومتعددة.

وتجدر الإشارة إلى أن الطالبات سوف يتلقين خبرة في حقل دراسة الإسلام والمسلمين وهو حقل واسع ولكنه سيكون ضمن إطار فريد وأجندة جديدة أسست وطورت من قبل كلية آل مكتوم، وهذا ما نوه إليه ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، حيث قال “البرنامج ابتدأ في عام 2008 ومنذ بدايته كان هناك اهتمام متزايد من قبل إدارة الكلية في تطويره وتوسيعه ليشمل أكبر عدد ممكن من طلبتنا، وكلية آل مكتوم والتي كانت تسمى من قبل معهد آل مكتوم استضافت 541 طالبة من الإمارات وقطر، وإذا أضفنا هذا الفوج المؤلف من 48 طالبة سيرتفع العدد إلى 589 طالبة، والهدف الأساسي من هذا البرنامج التدريبي الأكاديمي هو تحفيز المشاركات وتطوير مهاراتهن المعرفية وأساليبهن في التفكير والاستنتاج، وإعدادهن بالمعرفة والمهارات المطلوبة للقيادة النشيطة “اجتماعيا وأكاديميا”.

جدير بالذكر أن هذا البرنامج يقدم بالتوازي مع البرنامج الصيفي، ويتألف من محاضرات وحلقات نقاشية وورش عمل حيث يحتوي على 60 ساعة من الحصص.

ومن المتوقع أن تخصص للطالبات 20 ساعة من التعلم المستقل وسوف يتم تقييم الطالبات من خلال 3 أعمال كتابية، أو تقارير باللغة الإنجليزية فيما سينظم حفل التخرج في الرابع من مارس بمدينة دندي في اسكوتلندا.

وشاركت جامعة الإمارات في هذه الدورات التدريبية بكلية آل مكتوم منذ عام 2004 بما مجموعه 14 رحلة، حيث بلغ إجمالي الطالبات المشاركات 114 طالبة أما المشاركات في هذه الرحلة فهن 6 طالبات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا