• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

فلسفة وأنوثة وفخار حضاري.. وللضاد رسالة

نهيان بن مبارك يفتتح «إمارات الرؤى» في قصر الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 أبريل 2016

إيمان محمد (أبوظبي)

تحت رعاية سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، فعاليات البرنامج الرئيس لمهرجان أبوظبي 2016، مساء أمس الأول، حيث افتتح معرض «إمارات الرؤى» في غاليري فندق قصر الإمارات، ترافقه هدى الخميس- كانو، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي، وسعادة ميشال ميرالييه، السفير الفرنسي لدى الدولة، باعتبارها دولته ضيف شرف المهرجان لهذا العام.

وشهدت الليلة الافتتاحية، منح جائزة الإبداع 2016 التي تقدمها مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون بالتعاون مع جلف كابيتال، والتي حصلت عليها جمانه الهاشمي، طالبة تصميم الغرافيك بجامعة زايد في دبي، عن عملها الفني «Degree Typeface» المعروض ضمن أعمال التكليف الحصري في معرض «إماراتُ الرُؤى»، والذي يجمع ملامح جريئة تمزج بين الجمالية والبساطة بطريقة تعكس الفن والتصميم الحركي العربي المعاصر.

كما شهد بهو قاعة مسرح قصر الإمارات افتتاح «منبر الإبداع من مهرجان أبوظبي»، بالتعاون مع «مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية»، مقدماً الدعم إلى الموسيقيين والملحنين والمطربين العرب لإيجاد أعمال فنية إبداعية جديدة تتضمن الألبومات الموسيقية والتسجيلات. ويسعى من خلال الأعمال التي يصدرها إلى تعزيز قيم الإبداع الموسيقي واحتضان الموسيقى العربية ورفع مستوى تقديرها، مثل إطلاقه أسطوانة موسيقية على مستوى العالم احتفاء بالذكرى الخمسين للموسيقي والملحن المصري محمد القصبجي.

وقالت هدى الخميس - كانو« تكتسب هذه الدورة من المهرجان خصوصيتها، بتزامنها مع الذكرى العشرين لتأسيس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، والتي انطلقت نحو تحقيق هدف أساسي هو«التزام الثقافة»، وهو الشعار الذي تتبناه دورة هذا العام، والذي عملنا من أجله طوال الأعوام العشرين الماضية، وسنعمل من أجله ما حيينا، لنقدم لمجتمعنا أمثلة حية على أهمية الثقافة التي تعتبر حاضنة للهوية الوطنية. وهذا ما تقدمه المجموعة من خلال مبادراتها، وفي مقدمتها مهرجان أبوظبي الذي يقدم لمجتمعنا سنوياً نماذج ثقافية عربية وعالمية ملهمة، ويسلط الضوء على ما لدينا من نوابغ فنية ندفع بها إلى دائرة التأمل في معارض فنية كمعرض«إماراتُ الرُؤى».

وقال سعادة ميشال ميرالييه، السفير الفرنسي لدى الدولة:«منذ أن أطلقته مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون العام 2004، لعب مهرجان أبوظبي دوراً أساسياً في المشهد الثقافي لدولة الإمارات، مستضيفاً في كل عام أفضل الفنانين، وداعماً لمشاريع التكليف الحصري، ومساهماً بقوة في الحراك الفني. إن ما يقدمه مهرجان أبوظبي يعد سيمفونية ثقافية وإسهاماً له قيمته الفاعلة في المجتمع». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا