• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

بتكلفة 428 مليون درهم

«مساندة» تسلم «صحة» مستشفى السلع الشهر الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تعتزم شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»، تسليم مشروع مستشفى السلع إلى شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» الشهر الجاري، الذي سيوفر خدمات الرعاية الصحية بجودة عالية تلبي حاجات الفرد والمجتمع، وتتماشى مع أفضل المعايير الصحية الدولية، وذلك تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة، في توفير أفضل وسائل الراحة للمواطنين والمقيمين على أرض الدولة، وتقديم أرقى مستوى من الخدمات والمستلزمات الصحية.

وأكدت «مساندة» حرصها على مواكبة التنمية الشاملة التي تشهدها المنطقة الغربية حالياً، بفضل رؤى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة واهتمام سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية.

مشروع رائد

ولفتت «مساندة» إلى أن المشروع الذي بلغت تكلفته الكلية 428 مليون درهم، سيكون مركزاً رائداً للرعاية الصحية، إذ يضم المستشفى فرقاً طبية من الاختصاصيين ذوي المؤهلات العلمية العالية، يديرون مراكز متخصصة تم تجهيزها بأحدث المعدات والتقنيات الطبية.

وأوضح المهندس علي الحاج المحيربي المدير التنفيذي لقطاع إدارة إنشاء المباني بالإنابة في شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»: «إن المستشفى الجديد يضم 17 عيادة خارجية، بما في ذلك خدمات إعادة التأهيل وخدمات غسيل الكلى، وغرفة للأشعة السينية وجهاز أشعة سينية مستمرةFluoroscopy، ومختبرات عدة، وصيدلية، وغرفة إعادة تأهيل حركي مجهزة بوحدة علاج تأهيل كهربائي، وأحدث المعدات والأجهزة الطبية. كما يضم المشروع 7 مبانٍ، من بينها مسجد، وسكن للإمام وللزوار وللموظفين وعائلاتهم، إضافة إلى عدد من المباني الخدمية الملحقة الأخرى، ويتكون مبنى المستشفى من طابق أرضي وطابقين علويين، وتبلغ مساحة الأرض المخصصة للمستشفى 120000 متر مربع ومساحة البناء الكلية 29260 متراً مربعاً، ويحتوي على 36 سريراً، ويضم غرفتي عمليات، و6 أسرّة لوحدة العناية المركزة ICU، وغرفتي ولادة طبيعية، وغرفة بسريرين للأطفال الخدَّج (الولادة المبكرة)».

وذكر المحيربي أن المشروع، الذي بوشرت أعماله في الربع الأخير من عام 2012، قد شيد وفقاً لتصاميم تُشعر النزلاء والزوار بالراحة، كما تم استخدام الإضاءة الطبيعية والمساحات الخضراء؛ لضمان أعلى مستويات الجودة للهواء داخل المباني، وتخفيف الضجيج، مع الأخذ بعين الاعتبار بناء مرفق صديق للبيئة من شأنه المحافظة على مصادر الطاقة، وخفض انبعاث غازات الدفيئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض