• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

التعادل مع النصر يضع «القمة» فوق «صفيح ساخن»

«الزعيم» انشغل بـ «العاصمة» ليخسر نقطتي «دار الزين»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 أبريل 2016

صلاح سليمان (العين)

ألقى الفوز الذي حققه الأهلي على مضيفه الجزيرة مساء أمس الأول باستاد محمد بن زايد في العاصمة أبوظبي، والذي سبق لقاء العين والنصر، بظلاله على أداء لاعبي «الزعيم» العيناوي في مواجهته أمام «العميد» النصراوي على ستاد هزاع بن زايد.

أدى لاعبو العين المباراة بعدم تركيز واضح، وعصبية زائدة لا مبرر لها، ليقدموا واحدة من أسوأ مبارياتهم في الموسم الحالي باعتراف مدربهم الكرواتي زلاتكو داليتش، وظهر بشكل واضح انشغالهم باللقاء الذي أقيم في العاصمة أبوظبي، ليفقدوا نقطتين غاليتين في مباراتهم أمام النصر في «دار الزين».

وتاه لاعبو العين لفترة طويلة من الشوط الأول، ولم يقدموا المستوى الفني المنتظر منهم رغم المساندة الجماهيرية التي لم تتوقف للحظة على مدار الشوطين، رغم تقدم النصر، وهي المساندة التي شارك فيها أكثر من خمسة آلاف مشجع.

وكما كان متوقعاً قبل انطلاقة المباراة أن يكون للنتيجة التي تنتهي عليها مواجهة «الفرسان» و«فخر أبوظبي»، أياً كانت، تأثيراً واضحاً على مستوى أداء لاعبي العين أمام النصر، وأن تسبب ضغطاً عليهم، سواء كان ضغطاً إيجابياً ناتجاً عن خسارة الأهلي من الجزيرة أو سلبياً في حالة تغلبه عليه إذ في الحالتين كان يتوجب على لاعبي العين تحقيق الفوز على النصر ليبقوا في صلب المنافسة على درع دوري الخليج العربي.

وجاء التعادل مع النصر برداً وسلاماً على فريق العين، وهو الذي تحقق قبل سبع دقائق فقط من صافرة النهاية، إذ أعاد إليه الفوز بنقطة ثمينة وبقدم لاعبه «البديل» إبراهيما دياكيه فرصة البقاء مجدداً في دائرة الصراع مع الأهلي بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من تعليق فوزه باللقب لهذا الموسم معتمداً على نتائج الفرق الأخرى مع الأهلي في الأربع جولات المقبلة، وقبلها تغلبه عليه في لقاء القمة الخميس المقبل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا