• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

إعدام صحفي أمر بقتل 6 من زملائه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 أبريل 2016

مقديشو (وكالات)

قال مسؤولون قضائيون، إن المتحدث الإعلامي السابق باسم حركة الشباب الصومالية المتشددة، تم إعدامه علناً على يد فرقة إطلاق نار حكومية، أمس الاثنين، لإصداره أمراً بقتل 6 صحفيين.
وحضر عدد كبير من الصحفيين تنفيذ الحكم بحسن حنفي ورأوا زميلهم السابق يقاوم عناصر الشرطة الذين اضطروا إلى ربطه على عمود.
واعترف حسن حنفي -الذي نسق عقد مؤتمرات صحفية للحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة عندما كانت حركة الشباب تسيطر على العاصمة مقديشو- خلال محاكمته، أنه قتل صحفياً في الصومال بنفسه.
وقال صحفيون محليون كانوا يعرفون حاجي، إنه انضم لحركة الشباب عام 2007 وعمل بمحطة الأندلس الإذاعية التابعة لها.
ووجهت لحاجي اتهامات بتهديد الصحفيين الذين يعدون تقارير تنتقد الحركة المتشددة، وكذلك بمساعدة مسلحي الحركة في استهدافهم.
وقال عبدالله حسن نائب القاضي في المحكمة للصحفيين في موقع الإعدام (في ساحة مقر أكاديمية الشرطة بمديرية حي حمر ججب بالعاصمة مقديشو)، أمس «اليوم تنفذ المحكمة الإعدام في حسن حنفي الذي قتل صحفيين».
واعتبر صحفي محلي، طلب عدم ذكر اسمه، أن «قتل هذا الوحش نبأ سعيد للعاملين بمجال الإعلام في الصومال».
واعترف حنفي (30 عاما) بالانضمام لحركة الشباب في 2008 عندما عمل صحفياً لمحطة محلية. واعتقل في كينيا المجاورة العام الماضي، وتمت إعادته للصومال لمحاكمته.

لمشاهدة المزيد من الصور اضغط هنا

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا