• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إدانة مهندس عربي بالتحرش

خليجي يهدد فتاة بأمور خادشة عبر «واتساب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يناير 2016

دبي (الاتحاد)

نظرت محكمة الجنايات في دبي صباح أمس، قضية موظف خليجي اتهمته النيابة العامة بتهديد شابة، بإسناد أمور خادشة لشرفها، فيما عاقبت مهندساً عربياً (26 عاماً) بالحبس لمدة 3 أشهر وإبعاده عن الدولة لتحرشه بطالبة كندية الجنسية تصغره بتسعة سنوات. وبالتفاصيل، أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات صباح أمس، شاباً من جنسية خليجية عمره 18 عاماً قالت إنه هدد فتاة من موطنه عمرها 21 سنة عبر برنامج «واتس أب» بإرسال مجموعة من الشباب إلى منزلها لاغتصابها مع من يتواجد معها في المنزل، مشعراً إياها في رسالته بانها جنت على نفسها دون أن يفصح عن السبب الذي جعله يقدم على توجيه التهديد لها. وسارعت الفتاة إلى إبلاغ مركز شرطة القصيص، الذين ألقوا القبض على الشاب المتهم وأحالوا ملفه إلى النيابة العامة التي أمرت باستمرار بحبسه وتحويله المحكمة مطالبة بإنزال عقوبات مشددة بحقه طبقا لمواد قانون العقوبات الاتحادي. وقالت النيابة في أمر الإحالة، إن المتهم اعترف بإرسال محادثات التهديد وإسناد أمور خادشة للشرف عبر هاتفه إلى هاتف المجني عليها، مشيرة إلى أنها عاينت هاتف المجني عليها، وحصلت على الدليل منه حول رسائل المتهم التهديدية لها. وقررت المحكمة إرجاء النظر بالقضية إلى يوم 16 فبراير المقبل. وأظهرت تفاصيل قضية المهندس الذي أدانته المحكمة صباح أمس بأنه انتهز فرصة تواجده مع الطالبة المجني عليها في قاعة التدريس لوحدهما فتحسس أجزاءً من جسدها وقبلها على خدها الأيسر وهو ما دعى المجني عليها إلى إبلاغ عائلتها التي اشتكته إلى إدارة المدرسة، وبدورها أبلغت مركز شرطة الراشدية عنه. وفي قضية أخرى، عاقبت المحكمة سائقاً باكستاني الجنسية بالحبس لمدة 6 أشهر، وإبعاده عن الدولة لإدانته بالشروع بالاعتداء جنسياً على راعٍ من جنسية بلاده. كما عاقبت عاطلة أوزبكية بالحبس والإبعاد لاستعمالها محرراً رسمياً عبر عن هوية إماراتي باسم الغير، وسلمتها لمأموري الضبط القضائي لإثبات هويتها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض