• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المعارضة تحذر من انهيارها ودي ميستورا يبحث في الأردن مفاوضات جنيف

لافروف وكيري يؤكدان التعاون لترسيخ الهدنة بسوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 أبريل 2016

باريس (أ ف ب)

قالت وزارة الخارجية الروسية أمس، إن الوزير سيرجي لافروف ونظيره الأميركي جون كيري أكدا الحاجة إلى مزيد من التعاون بين بلديهما بهدف ترسيخ الهدنة في سوريا، فيما اعتبرت مسؤولة في المعارضة السورية، أن اتفاق وقف الأعمال القتالية في سوريا «على وشك الانهيار»، بالتزامن مع جولة مكوكية يقوم بها مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، الذي أجرى في العاصمة الأردنية عمان، مباحثات حول «أهمية دعم وإنجاح» محادثات السلام السورية التي ستستأنف في 13 أبريل الحالي، ثم غادرها إلى دمشق مساء.

وذكرت الخارجية الروسية أن لافروف وكيري شددا باتصال هاتفي أمس، على ضرورة تفعيل التعاون بين موسكو وواشنطن لتعزيز الهدنة في سوريا. وأكد الطرفان التزامهما بتعزيز الجهود الرامية إلى محاربة «داعش» و«جبهة النصرة» والتنظيمات الإرهابية الأخرى المرتبطة بهما، كما اتفقا على اتخاذ إجراءات إضافية بشأن قطع إمدادات وتوريد الأسلحة والمسلحين من الخارج.

وأعرب الوزيران عن دعمهما للجهود، التي يبذلها دي ميستورا من أجل تنظيم جولة جديدة من المحادثات بين الحكومة السورية والمعارضة في جنيف، مؤكدين ضرورة ضمان الطابع الشامل للحوار السوري - السوري ومشاركة أكراد سوريا في العملية التفاوضية على أساس تكافؤ الحقوق.

من جهتها، حذرت بسمة قضماني العضو في وفد الهيئة العليا للمفاوضات المعارضة السورية في مقابلة مع صحيفة «جورنال دو ديمانش» من انهيار الهدنة. وقالت إنه «في الأيام العشرة الأخيرة شهدنا تدهوراً خطيراً جداً ووقف إطلاق النار على وشك الانهيار»، مضيفة أن «استخدام البراميل المتفجرة استؤنف».

واعتبرت أن «المهمة الأميركية الروسية لمراقبة وقف إطلاق النار عاجزة». وأضافت «تم توجيه ضربة للمعارضة، هذا أمر مؤكد»، حيث إن روسيا «هاجمت طرق إمداد كتائب المعارضة المعتدلة على الميدان حتى بدء سريان اتفاق وقف الأعمال القتالية في فبراير» الماضي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا