• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الغيرة الزوجية وراء مقتل 9 أشخاص بكندا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 يناير 2015

مونتريال (أ ف)

بينت التحقيقات الأولية أن المأساة العائلية التي راح ضحيتها قبل أيام في كندا ثمانية أشخاص بينهم طفلان برصاص رجل ما لبث أن انتحر، تعود أسبابها إلى الغيرة الزوجية.

وكانت هذه الحادثة المروعة التي وقعت الأحد الماضي بأحد منازل مدينة ادمونتون في غرب كندا، أسفرت عن مقتل سبعة أشخاص بالرصاص، من بينهم طفلان، ومن ثم قتلت سيدة في السابعة والثلاثين في اليوم التالي . ويدعى القاتل بهو لام، وهو فيتنامي (53 عاما) وصف على انه زوج عنيف مصاب بالغيرة، وقد انتحر الثلاثاء.

وبحسب عناصر التحقيق الأولية فإن الرجل قتل زوجته تيين تروونغ (35 عاما). ثم قتل ابنها الفيس ذا الاعوام الثمانية، ووالدها ووالدتها البالغين (55 عاما)، وشقيقتها (35 عاما)، وابنة شقيقتها (3الأعوام). وأشار المحققون إلى ان الغيرة الزوجية تبدو أنها أحد الدوافع للجريمة التي أودت أيضا بحياة صديق الزوجة البالغ 41 عاما.

وما زالت بعض التفاصيل عصية على التفسير، منها إعراض الجاني عن قتل ابنة زوجته ذات العام الواحد وابن شقيقتها (8 أشهر). وقال المحقق مارك نوفيلد إن بهو لام أودع الطفلين لدى أحد أقاربه الاثنين الماضي، وحذر الأخير الشرطة من أنه قد يقدم على الانتحار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا