• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

كاميلي: النتيجة منصفة وسعيد بالقتال حتى النهاية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

اعتبر البرازيلي باولو كاميلي مدرب الإمارات، التعادل الذي حققه فريقه مع الوحدة في الوقت القاتل من المباراة عادلًا ومنصفاً، مؤكداً أن «الصقور» كان الطرف الأفضل في الشوط الثاني والأكثر فرصاً وخطورة على مرمى المنافس. وقال: «نقطة التحول كانت عندما دفعنا باللاعب الفريق الرديف خالد خميس في الشوط الثاني، حيث ساهم بشكل كبير في ترجيح كفة الفريق، فأصبحنا أكثر استحواذاً وخطورة». وعن تأخيره في الدفع باللاعب رغم افتقاده لصانع ألعاب بالفريق في غياب رودريجو ولويس هنريكي ومحمد مال الله بسبب الإيقاف، قال: «كنت قلقاً لذلك فضلت الدفع به في الحصة الثانية بينما اعتمدنا في الشوط الأول على اللعب بثلاثة محاور، وكان تركيزنا أكبر على الشق الدفاعي، لذلك كان الوحدة أكثر سيطرة في هذا الشوط».

وأضاف: «أعتقد أن هذا التعادل منصف ويعطي الثقة للفريق ولاعبينا خاصة المواطنين الذين وجد بعضهم الفرصة في هذه المباراة ولعب بمستوى جيد، وأنا سعيد بعودة الفريق وعدم استسلامه وقتاله حتى النهاية، وأتوقع أن يكون حال الفريق افضل في الدور الثاني، خاصة في ظل وجود هذه الروح ولاعب مثل أليكساندرو الذي يحتاج للتأقلم مع المجموعة، بالإضافة للاعب الكوري هو شين، وثقتنا كبيرة في قدرة الفريق على تقديم مستويات أفضل في الفترة المقبلة بعد تكامل صفوفه.

بيسيرو: الأخطاء حرمتنا الفوز

أبوظبي (الاتحاد)

أرجع البرتغالي خوسيه بيسيرو مدرب الوحدة، تعادل فريقه مع الإمارات إلى الأخطاء الفردية وغياب التركيز في الوقت القاتل، مشيراً إلى أن لاعبيه كان عليهم الحذر في الدقائق الأخيرة وعدم الاسترخاء، خاصة أن الوحدة خطف الفوز في بعض المباريات في هذا الوقت.

وقال: «خسرنا نقطتين على ملعبنا، بعد أن لعبنا شوطاً أول جيداً، لم نمنح فيه المنافس فرصة الوصول إلى مرمانا، وفي الشوط الثاني لم نقم بالدور نفسه، وكان الإمارات أخطر، وكان يجب ألا نستقبل هدفاً من ركنية، لأني علمت اللاعبين كيفية التعامل مع مثل هذه الكرات، ووقعنا في خطأ آخر تسبب في ضربة الجزاء وأسفر عن هدف التعادل، كان علينا أن نحافظ على التقدم، وأتمنى أن نتدارك ذلك مستقبلاً، وألا نكرر السلبيات التي شهدتها هذه المباراة التي اعتبرها رغم النتيجة أفضل مما قدمناه في المباراة التي سبقتها أمام اتحاد كلباء».

وأضاف: «التغييرات التي قمنا بها في التشكيلة كانت بغرض الحفاظ على جاهزية اللاعبين وتدوير المشاركة، خاصة أننا سنلعب كل 4 أيام مباراة»، وواصل: «طموحنا هو الفوز في أي مباراة وعلينا معالجة السلبيات، وأن يكون لدينا رد فعل قوي في المباراة المقبلة أمام بني ياس، لأن استقبال هدفين في هذا التوقيت، وأمام فريق يفتقد عناصر أساسيين، وبعيد عن المنافسة، أمر غير جيد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا