• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

فتحت باب الانتساب للمبادرة للمواطنين والمقيمين

أبوظبي تعزز الأمن المجتمعي المستدام بـ«كلنا شرطة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت شرطة أبوظبي مبادرة «كلنا شرطة» لتعزيز الدور المجتمعي لجهة التعاون مع الشرطة في مختلف مناطق الإمارة.

واعلنت شرطة ابوظبي فتح باب الانتساب للمبادرة لكافة المتطوعين من الشرائح المجتمعية مواطنين ومقيمين ومن الجنسين، والمهتمين بالشأن الاجتماعي والمدني في أنحاء الإمارة.

وستعمل المبادرة على استقطاب أصحاب الأفكار والمقترحات التطويرية في سبيل تفاعل هذه الشرائح في توطيد العلاقة بين الشرطة والمجتمع المحلي، والتي تهدف بالنتيجة إلى تعزيز الاستقرار المجتمعي والأسري، ووقاية مجتمعنا من مخاطر الجريمة، ليكون أفراده الرديف الأمثل الداعم للأمن والاستقرار من خلال الالتحاق بهذه المبادرة وحرصهم على التفاعل معها.وأكد اللواء مكتوم علي الشريفي، مدير عام شرطة أبوظبي بالإنابة، أن إطلاق مبادرة «كلنا شرطة»، يعزز روح مشاركة أفراد المجتمع في إثراء البرامج التي سيتم تبنيها، والتي تبرز مهاراتهم وتعزيز روح التعاون والمشاركة، والعمل الجماعي، وتسهم في الارتقاء بالحس الأمني لديهم، وتحمل المسؤولية المجتمعية، والتواصل الفعال مع الشرطة، الهادف إلى الوقاية من الجريمة.وأضاف أن هذه المبادرة تهدف إلى تعزيز الثقة والتواصل بين الشرطة والمجتمع، ورفع مستوى الوعي بين فئات المجتمع بمتطلبات الأمن المستدام وتعزيز الألفة المجتمعية التي تعتبر أحد مقومات عوامل الأمان للمجتمعات. وأكد أن القيادة العامة لشرطة أبوظبي تتولى وضع السياسات والضوابط الخاصة بالمبادرة ضمن آليات ومنهجيات مدروسة، وتبني خطط إعلامية متميزة لترويجها، بما يضمن تحقيق الأهداف المنشودة والريادة وتعزيز دور المجتمع في تحقيق الأمن المستدام، والوقاية من الجريمة الذي يعتبر في مقدمة أولويات شرطة أبوظبي. وأضاف: أنه سيتم إطلاق العديد من المبادرات المجتمعية من خلال برنامج «كلنا شرطة» لتعزيز أهداف البرنامج وإتاحة الفرصة لأفراد المجتمع للمشاركة في الفعاليات الشرطية والاجتماعية الهادفة، ووضع بصمة في المجتمع من خلال رفده بالمعلومات والخبرات التي تجعل من المشاركين عناصر فعالة لتعزيز أمن المجتمع، واستقطاب الكفاءات والكوادر المجتمعية القادرة على تقديم الأفكار والمقترحات التطويرية لتعزيز العلاقة بين الشرطة والمجتمع المحلي.وأكد أن المبادرة ستشمل عدداً من البرامج منها: التوعية بمخاطر استخدام أدوات الاتصال الإلكتروني، ودور الأهل بالتعاون مع الجهات الأمنية المختصة، ورفع مستوى الوعي المجتمعي لحماية الأبناء والأسر بشكل عام من مخاطر الجرائم الإلكترونية وما تحدثه من آثار سلبية، بالإضافة إلى برامج تعزيز روح المواطنة، وتعزيز السلوكيات الإيجابية والوقاية من الممارسات السلبية، من خلال إقامة الفعاليات والأنشطة الموسمية للأبناء وتنفيذ برامج توعوية هادفة، التي تؤدي إلى تكامل دور الأجهزة الأمنية والفعاليات المجتمعية في تعزيز أمن المجتمع وتماسك الأسرة، وسيتم الإعلان لاحقاً عن تفاصيل وشروط الانتساب لهذه المبادرة من المواطنين والمقيمين من الجنسين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض