• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

الإمارات الأولى عالمياً في 50 مؤشراً في الإدارة الحكومية والبنية التحتية والسياحة والأعمال وتنمية المجتمع

محمد بن راشد: هدفنا الرقم واحد عالمياً والمنافسة تزيدنا تفوقاً وتميزاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 فبراير 2018

دبي (الاتحاد)

احتلت دولة الإمارات العربية المتحدة المركز الأول عالمياً في 50 مؤشراً وفق مؤشرات التنافسية العالمية لعام 2017 - 2018، وذلك في العديد من القطاعات الحيوية والمجتمعية والخدمية، مثل جودة القرارات الحكومية، وقدرة الحكومة على التكيف مع المتغيرات، وفعالية الإنفاق الحكومي، وغياب أثر الضرائب على جاذبية الاستثمار، والشراكات بين القطاعين العام والخاص، وتطوير وتطبيق التكنولوجيا، وجودة الطرق، وجودة البنية التحتية للسياحة، والتحول الرقمي في الشركات، وحقوق الملكية بين الجنسين، والتسامح مع الأجانب، وقلة مستوى الجرائم العنيفة والأمل الإلكتروني.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أنه «في عام 2007 وبعد إطلاق أول استراتيجية اتحادية أطلقنا معها تحدي الرقم واحد عالمياً، تطويراً لأعمال جهاتنا الحكومية وصولاً للمركز الأول دولياً.. اليوم أمامي تقرير عن حلول الإمارات في المركز الأول في خمسين مؤشراً تنموياً على مستوى العالم».

وأضاف سموه: «الإمارات هي الأولى عالمياً في جودة القرارات الحكومية وقدرة الحكومة على التكيف مع المتغيرات وفعالية الإنفاق الحكومي، وهي الأولى عالمياً في الشراكة بين القطاعين العام والخاص والأولى في الممارسات الإدارية وفي التحول الرقمي للشركات وفي تطبيق التكنولوجيا».

وتابع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «الإمارات أيضاً الأولى عالمياً في التسامح مع الأجانب في 3 تقارير دولية، والأولى في قلة النزاعات العمالية، والأولى في حقوق الملكية بين الجنسين، والأولى في قلة الجرائم العنيفة والأولى في الأمن المعلوماتي، والأولى في جودة الطرق وفي جودة البنية التحتية السياحية.. وغيرها».

وأضاف سموه : «هدفنا الرقم واحد عالمياً في كافة المجالات، ومسيرتنا التنموية في تسارع يومي، والمنافسة لن تزيدنا إلا تفوقاً وتميزاً. وختم سموه: «نجاح الإمارات نجاح عربي وليس إماراتياً فقط.. وتجربتنا كانت وستبقى مفتوحة لكافة أشقائنا العرب». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا