• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الطفيلي: «حزب الله داعش الشيعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 أبريل 2016

بيروت (الاتحاد)

هاجم الأمين العام السابق لـ «حزب الله الإرهابي» صبحي الطفيلي تصرفات الحزب، ووصفه بأنه «داعش الشيعة» الذي تحول إلى جندي لدى الجيش الروسي، مشددا على أنه يمارس القتل لصالح أعداء الأمة. وقال الطفيلي، في لقاء مع قناة العربية، إن حزب الله الإرهابي يتصرف كـ «الداوعش» تماما، إلى جانب الأطراف العراقية، والإيرانية، والأفغانية والباكستانية، ممن يعتدي على الأطفال والنساء، ويهدم بيوتهم ويشعل الفتن. وتابع أنه حتى لو ذهب الحزب، كما يزعم، لقتال «التكفيريين»، فإنه قد خسر المعركة هناك، واضطر لأن يكون جنديا في خدمة الجيش الروسي ومصالحه في سوريا، وإن ذلك يعتبر عمالة في خدمة الدول الغاصبة والمعتدية.

وأشار إلى أن الشيعة في لبنان غاضبون من القتال في سوريا، وإن الجثث التي تصل إلى الجنوب أفرزت وضعا مأساويا ومقهورا، وإن الناس هناك تشتم وتلعن من أخذوا أولادهم للقتال في سوريا.

وأكد الطفيلي أن حزب الله الإرهابي اليوم في وضع مأساوي وأنه في قبضة إيران.

وحمّل الإيرانيين مسؤولية الفتنة الحالية، قائلاً إن نظام الأسد والإيرانيين يجلسون في بيوتهم ينتظرون الأوامر الروسية الأميركية، وهم جزء من معركة الموت.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا