• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

يرى «الجمهوريون» في مجلس النواب أن الواجب يقضي بتوفير دولارات دافعي الضرائب من خلال استخدام أموال مكافحة إيبولا في الحرب ضد زيكا.

هدنة «إيبولا» وحــرب «زيـكا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 أبريل 2016

جولييت آيلبيرين كيلسي سنيل*

قررت إدارة أوباما ترحيل مبلغ 589 مليون دولار من الصندوق الفيدرالي المخصص لمحاربة فيروس «إيبولا»، لإنفاقه على الجهود الهادفة لوقف انتشار فيروس «زيكا». ووصف هذا الإجراء الذي أعلن عنه مسؤولون فيدراليون بأنه مؤقت، ويأتي على خلفية رفض قادة «جمهوريون» في الكونجرس لرصد 1.9 مليار دولار لتمويل عدة صناديق طارئة لوقف انتشار وتحوّل الطبيعة الفيسيولوجية لفيروس «زيكا» داخل وخارج الولايات المتحدة.

وخلال مؤتمر دعي إليه إعلاميون، قال المسؤولون إنهم في صدد تنفيذ برنامج لتجيير 510 ملايين دولار لصالح صندوق مخصص لمحاربة فيروس «إيبولا» واعتماد مبلغ 79 مليون دولار للإعداد لمواصلة الحرب ضد فيروس «زيكا». إلا أن «شون دونوفان» مدير مكتب الإدارة والميزانية في الخزينة الفيدرالية قال: «إن هذه الصناديق التي أعيد توجيهها لا تكفي لاستكمال جهود مكافحة زيكا». ولقد وجدت الحكومة نفسها مجبرة على اتخاذ هذه الخطوة خوفاً من عودة «زيكا» إلى الانتشار عند قدوم فصل الخريف.

وقال دونوفان إن المشرّعين كانوا يسعون بتهوّر إلى رفض طلب الإدارة لتخصيص منحة لدعم الجهود الهادفة إلى مكافحة البعوض العائل لفيروس «زيكا» وتطوير البحوث المتعلقة باستنباط المصل الواقي من مضاعفات المرض الذي يسببه. وفي معرض تعليقه على هذا الجدل، قال دونوفان: «لا يجوز اللعب بالنار في مثل هذه الحالة. ويتوجب علينا أن نتأكد من أن الكونجرس سوف يعمل في هذا الاتجاه بشكل فوري، ولم يعد في وسعنا الانتظار».

وكانت لهجة «جوش إيرنيست، الناطق باسم البيت الأبيض أكثر صرامة عندما قال إن المشرّعين الجمهوريين يحتاجون لأن يعلنوا عما إذا كان نفورهم من أوباما «يكفي للتعبير عن عدم رغبتهم بمحاولة حماية النساء الحوامل في الولايات التي يمثلونها من شرور هذا المرض اللعين».

وثمة أعضاء في لجنة المخصصات المالية التابعة لمجلس الشيوخ يتوقعون أن تجري مناقشة إقرار حزمة تمويل إضافية لمكافحة «زيكا» من خلال حصص الإنفاق السنوي التي يجري العمل بها الآن.

وقال أحد «الجمهوريين» البارزين في الكونجرس إنه بصدد تقييم المدة التي ستفرغ خلالها صناديق مكافحة إيبولا، وما حجم الأموال الإضافية اللازمة لمواصلة المهمة، وقال ثلاثة من كبار أعضاء لجنة المخصصات المالية إن استخدام الأموال المتوفرة الآن لمكافحة «زيكا» تندرج في إطار الاستجابة الفورية الأكثر فعالية للتصدي لانتشار الوباء إلا أن المشكلة تكمن في صعوبة تأمين الأموال الإضافية اللازمـة في المستقبل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا