• الأربعاء 05 جمادى الآخرة 1439هـ - 21 فبراير 2018م

القيادة الفلسطينية تقرر الانضمام إلى المعاهدات والاتفاقات والمنظمات والهيئات والوكالات الدولية عباس: وضعنا المالي وصل إلى «الحد الأدنى من الرداءة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 يناير 2013

رام الله (وكالات) - صرح الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس بأن الوضع المالي للسلطة الوطنية الفلسطينية وصل إلى «الحد الأدنى من الرداءة»، مطالباً الدول العربية بالوفاء بتعهداتها بتوفير شبكة أمان مالية قيمتها 100 مليون دولار شهرياً، لمساعدتها في مواجهة أزمتها المالية الحادة الناجمة عن مصادرة السلطات الإسرائيلية أموالها ونقض تمويل الدول والجهات المانحة.

وحذر عباس، في كلمة ألقاها لدى بدء اجتماع عقدته اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية برئاسته في رام الله، من أن السلطة الفلسطينية ستواجه وضعاً صعباً للغاية إذا تأخر الدعم العربي عنها.

وقال «نعيش أزمة مالية واقتصادية خانقة وحادة، وبالتالي نحن نحاول بكل الوسائل تأمين شبكة الأمان التي تحدث عنها الأشقاء العرب في قمة بغداد وما تلاها من اجتماعات».

وأضاف «نأمــل أن نحصل على هذه الشبكة في أقرب وقت ممكن، ومن دونها فإن الوضع سيكون صعباً للغاية وسنتدارس التداعيات لو لم يحصل ذلك، خاصة أن إسرائيل تقوم بحجز الأموال الفلسطينية وهناك دول توقفت عن الدعم، وبالتالي هذا جعل الوضع المالي يصل إلى الحد الأدنى من الرداءة».

إلى ذلك، استنكر عباس بشدة تصعيد إسرائيل خطط البناء الاستيطاني في الضفة الغربية والقدس الشرقية، مؤكدا أنها «خط أحمر» ولن يسمح فلسطيني بتنفيذها.

وقال إن الأنشطة الاستيطانية من حيث المبدأ غير شرعية لأن الأرض الفلسطينية هي أرض دولة تحت الاحتلال ولا يجوز للدولة المحتلة أن تقوم بتغيير جغرافيتها وهويتها السكانية أو نقل سكانها إليها. ... المزيد