• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

ترجمت أعمالها إلى 23 لغة

رحيل آسيا جبار «الكاتبة المقاومة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 فبراير 2015

الجزائر (أ ف ب)

توفيت الكاتبة الجزائرية آسيا جبار التي لقبت بـ «الكاتبة المقاومة» لمناصرتها قضايا المرأة، يوم الجمعة في أحد مستشفيات باريس عن 78 عاماً. وذكرت الإذاعة الرسمية الجزائرية «السبت» أن الروائية التي تكتب بالفرنسية والعضو في الأكاديمية الفرنسية، ستوارى الثرى في مسقط رأسها شرشال (على بعد مئة كيلومتر غرب الجزائر) الأسبوع المقبل نزولا عند رغبتها.

رشحت آسيا جبار لسنوات طويلة للفوز بجائزة نوبل للآداب من دون أن تفوز بها. إلا أنها حصدت كثيراً من الجوائز الفرنسية والعالمية الأخرى.

وخلال أكثر من ستين عاماً، كتبت آسيا جبار أكثر من عشرين رواية ومسرحية وديوان شعر ترجمت إلى 23 لغة، وهي أول شخصية من المغرب العربي تدخل إلى الأكاديمية الفرنسية وذلك في العام 2005.

وتعتبر جبار من كبرى مناصرات قضايا المرأة وقد ناضلت أيضاً من أجل استقلال الجزائر من الاستعمار الفرنسي عندما كانت طالبة في فرنسا.

ولدت آسيا جبار واسمها الأصلي فاطمة الزهراء املحاين في 30 يونيو 1936 في مدينة شرشال الساحلية. ونشرت أولى رواياتها «العطش» قبل أن تبلغ العشرين من العمر عندما كانت طالبة في المدرسة العليا للمعلمين في فرنسا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا