• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

«شؤون الوطني» تشارك في مشروع التوقيع الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 فبراير 2018

دبي (الاتحاد)

تشارك وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي في مبادرة التوقيع الإلكتروني والذي يهدف إلى أتمتة إجراءات الموارد البشرية من خلال وضع التواقيع إلكترونياً على القرارت الوزارية والإجراءات الرسمية عبر نظام إدارة معلومات الموارد البشرية «بياناتي» من دون طباعتها ورقياً.

وأشاد طارق هلال لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني خلال استقباله لوفد الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بالجهود التي تقوم بها الهيئة نحو تطوير منظومة العمل المؤسسي في الحكومة الاتحادية، وأتمتة كافة إجراءات الموارد البشرية في الوزارات والجهات الاتحادية، بما يسهم في تحقيق تطلعات وتوجهات القيادة الرشيدة فيما يتعلق بالتحول الإلكتروني والذكي.

وأكد أن مشاركة الوزارة في هذه المبادرة تأتي ضمن سعيها للمساهمة الفاعلة في الارتقاء في جودة الخدمات وتقديمها وفق أرقى المعايير، والحرص على المشاركة في جميع المبادرات المجتمعية المبتكرة والتي تعزز مكانة دولة الإمارات الريادية عالمياً في هذا المجال.

وبين أن نظام «بياناتي» يعد من أهم المبادرات التي تطلقها الهيئة حيث إنه يساعد الوزارات والجهات الاتحادية في إدارة الموارد البشرية بفاعلية، كما أنه يشكل مصدراً إحصائياً مهماً وموثوقاً لمتخذي القرار في الدولة حول واقع الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية، معتبراً إياه واحداً من أبرز المشروعات الحيوية والاستراتيجية على مستوى الحكومة الاتحادية، والتي تواكب رؤية القيادة الرشيدة، والتطور المتسارع في عمل الحكومة الاتحادية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا